الجمعة، يناير 30، 2009

حقيقة .....حماس ( 7 )

أول ظهور علني لاحد قيادات حماس في غزة منذ الحرب


ألقى عضو بارز بقيادة حركة المقاومة الاسلامية (حماس) خطابا على حشد من المؤيدين يوم الجمعة وذلك في أول ظهور علني منذ الهجوم الذي شنته اسرائيل على القطاع قبل شهر.
وأبلغ خليل الحية أحد ثلاثة ناجين من بين أشهر خمسة قياديين في حماس المؤيدين أن الحركة حققت النصر في الحرب وأنها تخوض الان معركة سياسية.
ولقى نحو 1300 فلسطيني حتفهم وأصيب أكثر من أربعة الاف في الهجوم الاسرائيلي الذي استمر 22 يوما. واستهدف اثنان من قيادات حماس وقتلا في غارات جوية.
وفقدت اسرائيل عشرة جنود في القتال وسقط ثلاثة مدنيين بصواريخ حماس.
وكان اسماعيل هنية القيادي بحركة حماس أجرى مقابلة مع تلفزيون القدس يوم الخميس من مكان غير معلوم وهو لايزال محتجبا.
وحاول الحية طمأنة الفلسطينيين الذين دمرت اسرائيل منازلهم قائلا ان اعادة البناء آتية ومضيفا أن حكومة حماس تعتزم دفع رواتب موظفيها.
وطالب النشطاء ومقاتلي كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري للحركة بعدم القاء السلاح أو ترك الخنادق.
وقال ان حماس لم تتراجع عن مطالبها برفع الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة وفتح الحدود أمام حركة التجارة العادية.
وأعاد الحية التأكيد على مطالب الحركة لابرام مبادلة للاسرى مع اسرائيل تتضمن الافراج عن مئات السجناء الفلسطينيين مقابل اطلاق سراح الجندي الاسرائيلي جلعاد شليط المحتجز في غزة منذ عام 2006.
وتقول اسرائيل ان المعابر الحدودية مع غزة لن تفتح لحين عودة شليط.

جعجع: نصرالله إختصر كل مآسي حرب لبنان بالدبلوماسيين الإيرانيين


أسف رئيس الهيئة التنفيذية لـ "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع أن "يقوم أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله بطرح مصير الديبلوماسيين الإيرانيين الأربعة بالذات في هذا الوقت وهذا الشكل، ومحاولة ربطه زوراً بحزب "القوات اللبنانية" بعد 19 عاماً على نهاية الحرب وبعد 27 عاماً على الموضوع".
جعجع، وفي مؤتمر صحافي له عُقد في معراب اليوم سأل عن سبب "إهتمام نصرالله العظيم بمسألة الديبلوماسيين الأربعة في خضم حرب استمرت لسنوات وفُقد وقُتل الآلاف من الناس العاديين والديبلوماسيين؟" وتابع جعجع قائلاً: "كان حري أيضاً بالسيد نصرالله أن يسأل من اغتال السفير الأميركي في لبنان ومرافقيه أو السفير الفرنسي أو المحلق الفرنسي العسكري أو الكولونيل هيغيز في العام 1988".
واعتبر جعجع أنه "كان حري بالسيد نصرالله أن يسأل الدولة اللبنانية أولاً حول مصير الديبلوماسيين الأربعة، بحيث أنه يعرف ان الدولة قامت بالتحقيقات ولديها الجواب اليقين لهذه المسألة وبأن هناك تحقيقاً موجود في وزارة الدفاع حول هذا الموضوع". وكشف جعجع عن أن رئيس مجلس النواب نبيه بري قال "انه يعرف الحقيقة بالنسبة إلى موضوع الديبلوماسيين الإيرانيين الأربعة على هامش طاولة الحوار في العام 2006 وقد قلت له عن التحقيقات التي حصلت في وزارة الدفاع".
ورأى جعجع أن استغلال الأمر بهذا الشكل امر مفهوم على ابواب الإنتخابات النيابية، لافتاً إلى أن "حزب الله" يخوض معركة حلفائه الإنتخابية وا ن حسن نصر الله الوكيل الشرعى لآية الله خامنئي فى لبنان.
وجدّد جعجع رفضه لصق كل ما حدث في الحرب بـ "القوات اللبنانية"، معتبراً أن طرح موضوع الديبلوماسيين الأربعة على اساس ان "القوات" هي عليمة بالحقيقة أمر مرفوض، ولافتاً إلى أنه "هناك خلفية انتخابية من خلال استعراض الموضوع بهذه الطريقة من قبل نصرالله".
ورداً على سؤال حول ظهور إعلان الجنود الإسرائيليين على موقع "القوات اللبنانية" قال جعجع: من يريد ان يكون عميلاً للإسرائيليين لا يأتي وبشكل علني ويضع إعلان عن الجنود المفقودين الإسرائيليين على موقعه"، لافتاً إلى أن الإعلان مرتبط بشبكة "غوغل الإلكترونية" وبأن هذا الإعلان يظهر على مختلف المواقع الإلكترونية. وأضاف جعجع قائلاً: "تمنيت على أخصامي السياسيين أن يردوا علينا بالسياسة وليس بالعمالة، فهم عملاء لأطراف خارجية".
ورداً على سؤال حول أجواء الإنتخابات النيابية، أكد جعجع أن "هناك بعض المؤشرات التي تدل على ان الفريق الآخر سيقوم بمحاولة عرقلة الإنتخابات"، مشيراً إلى أنه "مهما جرى يجب أن تحصل الإنتخابات في موعدها". وتعليقاً حول موضوع السبحات التي تضم صور نصرالله الى جانب صور للقديسين، قال جعجع: "موضوع السبحات جديد ومن حقنا طرحه، ولكن موضوع الديبلوماسيين الأربعة تحقيقاته موجودة في وزارة الدفاع ويمكن للسيد نصرالله الإطلاع عليها".

مواطنة كويتية تهاجم نواب "انتصار غزة": يبيعون دم شهداء الكويت لـ "زبالة حماس"


أبت مواطنة كويتية أن تعبر عن ادانتها واستنكارها الشديدين لمواقف بعض النواب الكويتيين المؤيدين لحركة "حماس" إلا على الملأ وأمام حشد كبير من أعضاء مجلس الأمة وفعاليات سياسية وشعبية, حيث استغلت مهرجانا خطابيا أقيم في "حولي بارك" لدعم غزة مساء أمس واعتلت المنبر المخصص للخطباء وشرعت في كيل التهم إلى النواب الذين وصفتهم بالخيانة والتواطؤ مع زبالة حماس الذين أيدوا العدوان العراقي على الكويت في عام 1990".
وقالت المواطنة لطيفة الرزيحان امام الحضور ان "بعض أعضاء مجلس الأمة يبيعون من خلال تأييدهم حركة حماس دم الشهداء الكويتيين الذين ضحوا بأرواحهم فداء لتحرير وطنهم من الاحتلال العراقي بأبخس الاثمان", داعية النواب إلى "تقوى الله في وطنهم الكويت والكف عن جمع الأموال من المواطنين لإرسالها إلى (حركة الخونة) في فلسطين".
يذكر أن المهرجان أقيم تحت شعار "غزة انتصار... شكر وأعمار" وبرعاية وحضور رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي وعدد من النواب .

الخميس، يناير 29، 2009

نصر الله : أدين النظام المصرى لاغلاقه معبر رفح

"نحمل إسرائيل مسؤولية المئات من المفقودين اللبنانيين.. ولم نستطع تحديد هوية أربع جثث تسلمناها خلال عملية الرضوان"
نصرالله: على الحكومة كشف مصير الإيرانيين المختطفين من "القوات اللبنانية"
وأجدد إدانتي للنظام المصري الشريك في حصار غزة

طالب الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله الحكومة اللبنانية بأن "تتحمل مسؤولياتها في ملف الديبلوماسيين الايرانيين الاربعة"، وقال: "لدينا ملف كامل ولا اعول على ما قاله الاسرائيلي لجهة أن القوات قامت بتصفية أولئك الديبلوماسيين وحدد أماكن يقول إنهم دفنوا بها، ولاحقا نبحث ما اذا كنا سننشر هذه المعلومات في وسائل الاعلام نظرًا لحساسية هذا الملف ولكون هناك مجموعة من الاسماء المعنية فيه".
نصرالله، وخلال مؤتمر صحافي في ذكرى تحرير الاسرى، لفت الى ان "الاسرائيلي قدم رواية مؤداها أن هؤلاء الديبلوماسيين قتلتهم "القوات اللبنانية" ودفنتهم في اماكن محددة، ولكن حسب تجاربنا لا نصدق الانكار الاسرائيلي". وأكد أن "الديبلوماسيين الاربعة كانوا برفقة قوى الامن الداخلي واختطفوا، فهل القوات اللبنانية قتلتهم؟ وهل لهم اجساد ام تم افناء هذه الاجساد؟ ام أنهم ما زالوا احياء لدى القوات اللبنانية؟ إننا نطالب القوات بالاجابة عن هذه الاسئلة لحسم الملف". وأضاف: "اتوجه الى الحكومة اللبنانية لاقول ان هؤلاء الدبلوماسيين معتمدون في لبنان وهي تتحمل مسؤولية الكشف عن مصيرهم، و"القوات" تعلم مصيرهم ومن يجيب عن هذا الملف هي "القوات" خصوصا وانها شريك في الحكومة".
إلى ذلك أشار نصرالله الى أن "خلال عملية "الرضوان" تم تسيلمنا جثث قال لنا الاسرائيليون ان من بينها جثتي يحيى سكاف ودلال المغربي، وأجرينا فحوصات الحمض النووي للتأكد من هويات الشهداء وأرسلنا عينات الى مختبرات في فرنسا وقد استغرق ذلك وقتاً. ومنذ أيام وصلتنا نتائج الفحوصات لكنها لم تكن حاسمة ولم نستطع ان نحدد هوية اربع جثث". وقال: "حسم انه لا يوجد رفات ليحيى سكاف بين الشهداء الاربعة الذين لدينا رفاتهم، ولا نعلم اذا كان حياً ام شهيداً أم ضاعت رفاته ام اسرائيل اضاعت جثمانه". وأضاف: "أهل يحيى سكاف هم الذين يحسمون وفقا للاصول الشرعية مصيره، ونحن في المقاومة لا تعود الينا مسألة البت بهذه المسألة، كما لا نعتبر ان بين ايدينا رفاتاً لشهداء عملية دلال المغربي".وعن الصياد محمد فران، ذكّر نصرالله بأن "الاسرائيلي ينكر معرفته، لكننا نقول ان قارب الصيد لفران الذي وصل الى الاسرائيليين وعاد الى قوات الطوارئ كان عليه دماء وبالتالي نحن نحمّل اسرائيل مسؤوليته". واضاف: "نحن لسنا الجهة الشرعية المخولة بت مصيره، اكان شهيدا ام حيا". كما لفت نصرالله الى أنه "وبالنسبة الى بقية الاسرى لدينا لوائح كثيرة باسماء شهداء لبنانيين وفلسطينيين، وان مجموع هؤلاء يبلغ 350، لا تزال جثامينهم عند الاسرائيليين". وعن عدد المفقودين قال نصرالله: "انهم بالمئات واغلبهم من اللبنانيين، وقلة من الفلسطينيين، وتتحمل اسرائيل مسؤولياتهم منذ ميليشيا سعد حداد، وهذا الملف ما زال مفتوحا لكن الاسماء بحاجة الى تدقيق".
وعن خطاب النائب سعد الحريري الاخير قال نصرالله: "ارسلت "عتبًا" عبر الاصدقاء المشتركين للشيخ سعد الحريري بعد خطابه الاخير على اساس ان ليس هذا ما اتفقنا عليه وانا أؤكد التهدئة التي من مصلحة الجميع المحافظة عليها". وأضاف: "نحن لا نثير هذا الملف لتسجيل نقاط سياسية".وعن السجالات حول مجلس الجنوب، قال نصرالله: "هذا المجلس له وظيفة يؤديها وانا أؤيد الرئيس بري تماما في هذا المجال، وادعو الى تمكين مجلس الجنوب ضمن الاطر القانونية من القيام بواجباته ومن ضمنها تعويضات المتضررين على ان يصار الى ادخال اصلاحات عليه".
وعن العدوان على غزة، قال نصرالله: "تبين انه كان هناك قرار دولي وعربي لاستغلال الفترة الانتقالية بين ادارة بوش واوباما لتغيير الوقائع". ومعتبرًا أن في الحرب على غزة "كان هناك هدفان: الهدف الاعلى القضاء على المقاومة والهدف الادنى كان اخضاع المقاومة، إلا أن الاسرائيليين انهوا عدوانهم في غزة من طرف واحد من دون ان يحقق هذا الطرف ايا من اهدافه المعلنة او المضمرة".
وتابع: "الحرب الشاملة على قطاع غزة توقفت لكن الحرب التي كانت قائمة قبل العدوان لم تتوقف، ومن لم يعترف بنصر المقاومة في لبنان لن يعترف بنصر المقاومة في غزة للاسباب نفسها، فالحصار على قطاع غزة ما زال مستمرا ومن خلال كل المعابر وهناك اليوم من يعمل على فرض الشروط الاسرائيلية على المقاومة من خلال استغلال الحاجات الانسانية والحاجة الى اعادة الاعمار".
واعتبر انه "لو ارادت "حماس" البحث عن وسيط غير الوسيط المصري لاجراء التبادل مع جلعاد شاليط فإن اسرائيل لن تقبل بغير الوسيط المصري". وقال: "موقفي من الموقف المصري كان صائباً وانا ادين النظام المصري لانه أغلق معبر رفح ولأنه يكذب على العالم العربي والاسلامي لجهة قوله إنه فتح المعبر، وأنا اشك ان مصر وسيط نزيه فهي تسعى الى الضغط على المقاومة الفلسطينية، إذ إنّ معبر رفح مصيري بالنسبة لغزة واقفاله من اكبر الجرائم التي ارتكبت". وأضاف: "من الطبيعي حصول سجال بيننا وبين المسؤولين المصريين لان في المنطقة معسكرين: معسكر المقاومة المتمسك بالحقوق العربية ومعسكر يريد الانتهاء من هذا الملف نهائياً".
وعن الأجواء التي شهدتها القمة العربية في الكويت لجهة المصالحة العربية – العربية أجاب نصرالله: "اؤيد المصالحة السعودية السورية وأؤيد المصالحات بدون شروط مسبقة، وانا لا اقيّم هذه المصالحة على الساحة الداخلية، كما اعلم ان الملك عبد الله عندما صافح الرئيس السوري حزن البعض في لبنان"، داعيًا الى "التأكيد على مناخ التهدئة في ظل الجو الانتخابي" ومحذرًا "من استخدام الخطاب المذهبي والطائفي لأنه أسوأ من المال الانتخابي".

حقيقة .....حماس ( 6 )



كاتب يهودي التقى ابو الكلام : حماس على استعداد للاعتراف بإسرائيل


قال الكاتب اليهودي الفرنسي ماريك هالتر الذي التقى الشهر الماضي رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل إن الحركة على استعداد للاعتراف باسرائيل بحدود 1967، وأكد الكاتب أنه نقل اقوال خالد مشعل لرئيس الحكومة الاسرائيلية ايهود باراك ولوزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي ليفني، وعبر هالتر عن اعتقاده أن مشعل اتخذ قرار التفاوض مع إسرائيل منذ امد غير بعيد خوفا من "الزوال"

حقيقة .....حماس ( 5 )

مشعل: نعمل على بناء مرجعية جديدة للشعب الفلسطيني غير منظمة التحرير



في مهرجان احتفالي بالدوحة
مشعل: المقاومة الفلسطينية تدرس بناء مرجعية بديلة




امير قطر استقبل رئيس المكتب السياسي لحماس واستعرض معه آخر التطورات والمستجدات
مشعل.... شكراً لقطر .. لأميرها وشعبها وكل رجالها ونسائها وأطفالها وهناك قادة تكبر بلادهم بهم






أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن قوى المقاومة الفلسطينية تتداول "بناء مرجعية وطنية تمثل الداخل والخارج وتضم جميع قوى وتيارات شعبنا وشخصياته الوطنية".


وأوضح مشعل الذي أهدته قطر سيفا نهاية الحفل التضامني أن فصائل المقاومة تتعرض "للمساومة بقسوة" في كل هذه الملفات، مشيرا إلى أن الأولوية الآن هي كسر الحصار وفتح المعابر وإعادة إعمار غزة وكذا إعادة بناء البيت الفلسطيني والوحدة الوطنية "على أصولها الصحيحةوفي مهرجان خطابي أقيم مساء أمس في الدوحة للاحتفال بانتصار غزة وجه مشعل الشكر لدولة قطر أميراً وشعباً على مواقفها المساندة للشعب الفلسطيني.


وقال مشعل جئناكم قبل أسبوعين لنقول لكم قفوا معنا أما اليوم فنقول لكم.. شكراً لقطر لأميرها وشعبها لكل رجالها ونسائها وأطفالها مضيفاً ان قطر كانت كبيرة بمواقفها ودعمها وموقف قائدها الشيخ حمد فهناك قادة تكبر بلادهم بهم.


ودعا مشعل البلاد العربية وقادتها وعلماءها وبرلماناتها أن يتكئوا في إيصال مساعداتهم للشعب الفلسطيني في قطاع غزة على أنموذج قطر قائلاً: ان أمير قطر قد وعد بإيصال المال مباشرة الى أهل غزة.


وكشف مشعل في كلمته في المهرجان عن توجه قوى المقاومة الفلسطينية الى العمل على بناء مرجعية وطنية جديدة للشعب الفلسطيني قائلاً: اعلن من الدوحة أن ما نتداوله نحن قوى المقاومة والفصائل في أجواء النصر العمل على بناء مرجعية وطنية تمثل جميع القوى وتمثل الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج.


وكان مشعل قد وصف في كلمته منظمة التحرير الفلسطينية في حالتها الراهنة أنها عاجزة وأداة لتعميق الانقسام.وأكد مشعل أن ما تحقق في غزة نصر حقيقي للشعب الفلسطيني لأن العدو فشل عسكرياً وسياسياً وانسحب دون قيد أو شرط حيث لم يجرؤ على الدخول الى عمق غزة لأنه وجد مقاومة عظيمة مضيفاً أن المعارك لا تقاس بخسائرها وإنما بنتائجها.


الأربعاء، يناير 28، 2009

Obama On Al-Arabiya : First Formal Interview As President

أوباما: أمريكا تمد يد الصداقة إلى العالم الإسلامي

أوباما للعالم الإسلامي: أمريكا ليست عدواً لكم

مد الرئيس الأمريكي الجديد، باراك أوباما، يد الصداقة إلى العالم الإسلامي، في مقابلة تلفزيونية الثلاثاء إلا أنه هدد بأن إدارته ستطارد التنظيمات الإرهابية.
وتزامنت تصريحات أوباما مع بدء موفده الخاص للشرق الأوسط مباحثات في المنطقة.
وقال الرئيس الأمريكي في حديثه لقناة "العربية"، ومقرها
دبي، إنه سيفي بالتعهدات التي قطعها خلال حملته الانتخابية حيال العالم الإسلامي، وذلك بتحقيق انسحاب القوات الأمريكية من العراق، وكذلك جهود لصنع السلام في الشرق الأوسط، إلى جانب توجيه خطاب خاص إلى المسلمين، من عاصمة إسلامية كبرى خلال المائة يوم الأولى من توليه الرئاسة، لترجمة سياسة "مد يد الصداقة" للعالم الإسلامي، وتمتين العلاقات التي كانت تقيمها الولايات المتحدة معه." ولم تحدد تلك العاصمة الإسلامية.
وأضاف قائلاً: "مهمتي للعالم العربي التبليغ بأن الأمريكيين ليسوا عدواً لكم.. نرتكب في بعض الأحيان أخطاء ولا نتسم بالكمال". وأضاف "لكن إذا نظرتم إلى الماضي فسترون أن أمريكا لم تولد كقوة استعمارية."
واعتبر أن الولايات المتحدة "مستعدة لإطلاق شراكة جديدة قائمة على الاحترام المتبادل والمصالح المتبادلة" مع العالم الإسلامي. وأوضح "ما سنقدمه إلى العالم الإسلامي هو يد الصداقة" وذلك بعد التوترات التي تسببت فيها الحرب على العراق والسياسة التي انتهجها سلفه جورج بوش."
وتعهد الرئيس الأمريكي الجديد خلال المقابلة بملاحقة المنظمات الإرهابية بالالتزام بنهج القانون، وأكد أن: "الحرب على الإرهاب"ستتواصل، لكن مع إخضاعها للقانون الأمريكي."
وحول السلام في الشرق الأوسط، أبدت الإدارة الأمريكية اهتماماً مبكراً بعملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وبادرت بتسمية السيناتور السابق، جورج ميتشل، كمبعوث خاص للشرق الأوسط.
وقال أوباما: "لكن في نهاية المطاف، لا يعود لنا القول للإسرائيليين أو للفلسطينيين ما هو الأفضل بالنسبة لهم.. يجب عليهم اتخاذ بعض القرارات."
وأعرب عن اعتقاده بأنها اللحظة المناسبة ليدرك الطرفين بأن مسارهم الحالي لن يوفر الأمن والازدهار لشعبيهما.. حان الوقت للعودة إلى طاولة المفاوضات.
وقال أوباما إن الولايات المتحدة ستبدأ دورها بالاستماع، وليس الإملاء، ومن ثم صياغة رد بعد مشاورات مع كافة الأطراف الرئيسية المعنية.

الاثنين، يناير 26، 2009

إيران والخليج

نائب فى البرلمان الايرانى يحذر: النزاع العسكري وارد
تصعيد إيراني خطير في قضية الجزر: الإمارات نفسها كانت جزءاً من سيادتنا



حذر عضو اللجنة البرلمانية لشؤون السياسة الخارجية والامن القومي عوض حيدر بور، دولة الامارات العربية المتحدة، من مطالبتها بالجزر الثلاث طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبوموسى، وادعى في موقف مفاجئ «ان كل الادلة والبراهين تثبت سيادة ايران على هذه الجزر، كما ان الامارات نفسها كانت جزءا من السيادة الإيرانية»، رافضاً «ان يدعي الإماراتيون سيادتهم على ارض تابعة بالاساس لايران، وان يقوم البعض باعلان تأييده للمزاعم الإماراتية».وفي السياق نفسه، حذر النائب داريوش قنبري من امكانية اندلاع نزاع عسكري بين ايران والامارات في حال تمسك الاخيرة بملكيتها للجزر الثلاث.ورأى «ان النزاع الذي حصل بين العراق وايران (1980-1988) كان لاسباب حدودية، ما يعني امكانية حصول نزاع مشابه مع الامارات في حال تمسكها بمواقفها». وشدد على عدم استعداد ايران لطرح قضية الجزر الثلاث امام المحاكم الدولية، قائلا: «من غير المنطقي ان تقوم ايران بوضع اراضيها تحت اختيار هذه المحاكم».

الجمعة، يناير 23، 2009

حقيقة .....حماس ( 4 )

بنك حماس لشعب غزة


4 آلاف يورو للعائلات التي فقدت منازلها.. وألفاً عن كل قتيل


حماس تعوّض المتضررين من الحرب الإسرائيلية بـ37 مليون دولار


4 آلاف منزل تهدم بالعدوان


أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، انها ستبدأ في توزيع ما يصل إلى 4 آلاف يورو (نحو 5180 دولارا) نقدا على العائلات التي عانت من الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة. وقال المتحدث باسم حكومة حماس المقالة في غزة طاهر النونو إنه سيتم توزيع ما مجموعه 28.6 مليون يورو (37 مليون دولار) ابتداء من يوم الأحد. ويبدو أن هذا الإعلان جزء من جهود الحركة الإسلامية لتعزيز موقفها بعد الهجوم الإسرائيلي الذي استمر 22 يوما، وقتل فيه 1330 فلسطينياً، وجُرح 5450 شخصاً آخرون.

وقال النونو إن العائلات التي دمرت منازلها ستحصل على مساعدات عاجلة للإيواء، بمعدل 4 آلاف يورو للعائلات التي فقدت منازلها بالكامل، بينما تحصل العائلات التي تضررت منازلها فقط على ألفي يورو. وقال إنه بالإضافة إلى ذلك ستدفع حماس ألف يورو لكل عائلة قتل أحد أفرادها، و500 يورو لكل عائلة أصيب فرد منها. ولم توضح حماس سبب دفع التعويضات باليورو بدلا من الشيكل الإسرائيلي، وهو العملة المستخدمة في الأراضي الفلسطينية. ويقول مسؤولون غربيون إن الشيكل غير متوفر بسبب القيود التي تفرضها إسرائيل على التحويلات المرسلة إلى الأراضي التي تسيطر عليها حماس. وأفادت تقديرات للمكتب المركزي الفلسطيني للإحصاء أن أربعة آلاف منزل تهدمت وأكثر من 1700 أخرى تضررت في الهجوم الإسرائيلي. وقال مسؤولون فلسطينيون في الضفة الغربية المحتلة إن إسرائيل تمنع السلطة الفلسطينية التي يتزعمها الرئيس محمود عباس، من تحويل نحو 60 مليون دولار نقدا إلى قطاع غزة، لدفع رواتب موظفيها وغيرهم ممن أضرت بهم الحرب التي بدأت في 27 ديسمبر/ كانون الأول. وتأمل واشنطن أن تقود السلطة الفلسطينية عملية إعادة الإعمار في غزة التي تكلف أكثر من ملياري دولار، لينسب الفضل لها بدلا من حماس. لكن مسؤولين غربيين يقولون إن منع إسرائيل تحويلات النقود يقوض موقف عباس.

عن العربية نت


وهناك سوال يطرح نفسه من اين هذه الاموال ؟؟؟

وان كان ليس هناك اموال تحول للسلطة من اسرائيل فمن اين تاتى حماس بالاموال اليس تسمعون نفس النغمة الايرانية التى دارت بعد حرب لبنان عندما اعلان حسن نصر الله عن تعويضات للشيعة المتضررين من الحرب .

ان ايران تلعب دور خطير الحين فى العالم العربى عن طريق تمويل الحركات المقاومة ليس للعدو الصهيونى ولكن لمقاومة الانظمة العربية التى لا ترتبط بايران بعلاقات جيدة وتساعده فى ذلك سوريا وقطر .

ولماذا باليورو هل الدولار حرام ام بدعة !!!!

لا انما لان ايران لا تتعامل بالدولار وانما تتعامل باليورو فالاموال الايرانية تتدفق على حماس وذلك لتقوية مواقفها بعد ما فعلوه باهل غزة فهل اصبح المواطن الفلسطينى رخيص لهذه الدرجة يقدر ب 2000 يورو والمصاب ب 500 يورو اين كنتم يا قيادات حماس عندما كان الشعب يحتاج الى اقل من هذا عند الاجتياح فى الجحور ولايهم عدد من سقط من الشهداء والمصابين فكما قال مشعل ان المقاومة لم تمس هذا ما يهم اعضاء حماس واما المصابين والشهداء فليس بالمهم اليه او
آية الله فى طهران فالتضحية بالشعوب ليس بمهم المهم تنفيذ المخططات التى يعمل على تنفيذها مشعل ونصر الله .

الخميس، يناير 22، 2009

حقيقة .....حماس ( 3 )


مشعل يشن أعنف هجوم على "السلطة" ويحذر من تسليمها أموال غزة

اعتبر رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" ان ما حصل في غزة هو الحرب الاولى التي ينتصر فيها الشعب الفلسطيني على أرضه، وأن عملية "الرصاص المتدفق" إرتدت على اسرائيل، لافتاً الى ان النصر حققته أولاً المقاومة، وثانياً الشعب "الذي التحم مع المقاومة ولم يتراجع ولم ينكسر"، وثالثا "الامة العظيمة التي خرجت الى الشارع ومعها أحرار العالم صارخين في وجه العدوان".
مشعل، وفي كلمة متلفزة من دمشق تحت شعار "وانتصرت غزة"، قال: "أنجزنا اهدافاً مهمة اذ اجبرنا العدو على وقف العدوان والانسحاب من دون تحقيق أي شيء، ولكن تبقى معركتان: كسر الحصار وفتح المعابر وخصوصا معبر رفح لأنه بوابتنا الى العالم، ونحن نطلب من أمتنا فتح المعبر وليس من العدو". ورأى ان الانتصار في غزة مقدمة للانتصار الاكبر أي تحرير الارض والاسرى "ولذلك على المقاومة ان تبقي يدها على الزناد لأن العدو مخادع خصوصاً وأنه تعرض لهزائم عدة في لبنان وفي غزة".
وانتقد مشعل من شكك بنصر "حماس"، فقال: "البعض خرج من أوكاره يشكك بالنصر وسط هذا الدمار، ولكن اي نصر يتحقق من دون دمار"؟ وسأل: "لما ترفضون الصمود في غزة وقبلتم بالامر عام 82 في بيروت"؟
وتحدث مشعل عن المساعدات المنوي تقديمها لإعادة الاعمار في غزة، فدعا المساهمين الى وضع المال في "يد الحكومة الشرعية في غزة" أو ان يتولوا هم بأنفسهم عبر شركات أو صناديق من بلادهم أو بأي وسيلة يريدونها برامج الاعمار، مطالباً بعدم وضع هذا المال "في أيادي الفاسدين".
وشكر مشعل "كل الدول العربية والقادة الذين وقفوا معنا في كل الظروف ولم يقفوا معنا في آخر لحظة"، مضيفاً: "أما الحكومات والدول التي خذلتنا ولم تقم بواجبها فأقول لها: اتعظوا من درس غزة، ويمكن تصحيح الخطأ، لكن الاتعاظ لا يكون الا بتغيير المواقف والاجندات". واعتبر ان غزة دفعت العرب الى المصالحة وان لم تكن كاملة.
وتناول مشعل في كلمته المصالحات العربية عموماً والفلسطينية تحديداً، فطالب بأن تتم هذه المصالحات "على قاعدة المقاومة وليس على قاعدة المفاوضات والتسوية وشروط الرباعية". وتابع: "نحن مع الحوار الفلسطيني، ولكن كي ينجح الحوار لا بد من خطوات تسبقه كالافراج عن المعتقلين وتوقيف التنسيق الامني مع اسرائيل".
واقف هنا لاشاهد مشهد متكرر لحسن نصر الله بعد حرب حزيران يعد بتوزيع الاموال واعادة الاعمار فحماس تسير على درب المشروع الايرانى الذى بداء فى العراق ثم لبنان والان غزة .
فالاموال تاتى وتنتعش حماس وقيادته فى الداخل والخارج وصرف الاموال على فصائل القسام وترهيب اهل غزة بدلا من العدو الصهيونى فبعد جلاء القوات الاسرائيلية خرجت الارانب من جحوره وانتشر اعضاء حماس فى غزة اين كانوا اثناء العدوان لم نشاهد دبابة محترقة او جثث لجنود اسرائيل او اى بقايا .
لم نشاهد غير جثث الشعب الفلسطينى فى غزة ممزقة والجثث تملاء الطرقات والمنازل المهدمة فوق اصحابه والطرقات التى سار منها الجنود الصهيانية ولم نر فرد من حماس ارحموا اهل غزة وكف متاجرة باشلائهم فلا اموال الدنيا ستعوض اب عن ابنه ولا ام عن ابنه ولا اطفال عن ابائهم الذين فقدوا نتيجة تصرفات حماس .
وما ان ظهرت الارانب حتى بدات فى القبض على العملاء والخونة اى عملاء واى خونة هلا كا هناك فرد فى غزة بعيد عن مرمى النيران التى اكلت الاخضر واليابس .
واسماء هولاء الخونة والعملاء هما من منتسبى منظمة التحرير (فتح) والجهاد الاسلامى اى عقول تقول على هولاء خونة وعملاء .
منازل عائلات تهاجم من حماس للقبض على قاطنيه ما الفرق بي حماس واسرائيل ؟
وماذا يفعلون يطلقون النار على ارجل المقبوض عليهم او المخطوفين والذى يزيد الطين بلة انا يستعملوا المستشفيات الان كمقرات لهم بعد تدمير مقراتهم قسم الاشعة فى مستشفى الشفاء وهذا ما صرح به العدو الصهيونى من قبل من استخدام حماس للمستشفيات كملاذ آمن للقيادات اثناء العدوان .
واختطاف الشحنات التى تحمل المساعدات ما هذا الذى تفعله حماس واذا كان هذا خطآ فاين الحقيقة الضائعة؟؟؟؟؟؟

حقيقة .....حماس ( 2)

أما الآن وقد وضعت مجازر غزة أوزارها : "ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة".. سر صمود حماس .. فلماذا ألقي أبناء غزة إلى التهلكة؟ وما فائدة قوة حماس العسكرية "التي لم تتأثر" أن لم تدافع عن الأبرياء في ابشع مجازر الصهاينة؟



تكمن خطورة هذا التقرير الذي نشره موقع "إسلام أون لاين" والذي يحظى بدعم من فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي، بأنه يكشف "تكتيكات" حركة حماس اثناء المجازر الصهيونية في غزة، ورغم أن الموقع المقرب من جماعة "الاخوان المسلمين" حاول أن يشيد بهذه التكتيكات باعتبار أن مقاتلي حماس "لم يرموا أنفسهم إلى التهلكة" في مواجهتهم للحرب الإسرائيلية نقلاً عن صحف أمريكية وهو ما أكدته حماس في بيان احصائي بعد اعلان اسرائيل وقف اطلاق النار من جانب واحد.. نقول أن هذا التقرير يطرح الكثير من التساؤلات حول ما اذا كانت حماس ضحت بدماء الآلاف من أبناء غزة لكي تبقى محافظة على قوتها العسكرية
فما فائدة هذه القوة اذا لم تستخدم في مجزرة بشعة كهذه؟
وهل هذه القوة فقط للسيطرة على غزة وقمع "معارضي" حماس؟
ولماذا استبسلت المقاومة الفلسطينية وسجلت ملحمة بطولية في مخيم جنين ابان الانتفاضة الثانية في حين امتنعت حماس بزج مقاتليها للدفاع عن أهل غزة وايقاع أكبر عدد من الضحايا بين صفوف الجنود الصهاينة؟
ولماذا اختفي قادة حماس كما ورد في هذا التقرير .. أخوفاً على حياتهم أو قيادتهم؟ وهل هم أفضل من الأبرياء الذين سفكت دماءهم.. وما هي أصلاً فائدتهم اذا كانوا غير قادرين على قيادة الفلسطينيين والدفاع عنهم في ابشع المجازر الذين يتعرضون لها.
لقد وقفت "وطن" بكل امكانيتها مع المقاومة الفلسطينية وما زالت تساند أي مقاومة ضد أي عدوان ولكن وقد تم ايقاف النار فمن الواجب أن نطرح هذه الاسئلة على كل ذي عقل.. وهي اسئلة مشروعة و "حماس" ليست حركة مقدسة، بل هي حركة مقاومة تجهد فتصيب أو تخطئ والشعوب التي تتقدم هي التي تمارس نقداّ ذاتياّ لكل مراحلها بدون خجل أو مواربة وبدون تأييد أعمي وعاطفي بعيداً عن العقل الذي يسأل هل ستذهب دماء الشهداء الذين سقطوا في غزة هدراً.

هذا هو نص التقرير الذي نشره موقع "اسلام أون لاين" ونترك للقارئ التعليق على ما جاء فيه


تعكس الآية تكتيك حماس العسكري الذي يتكتم على قدراتها ويفرق بين الاستشهاد والتهلكة

"ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة".. سر صمود حماس

إسلام أون لاين.نت - افتكار البنداري

"وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ" البقرة 195.. آية قرآنية تبناها مقاتلو حركة حماس في تكتيكات مواجهتهم للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، وهو ما كشف عن تغيير جذري في إستراتيجيتها القتالية، والتي نجحت بها في تقليل خسائرها إلى أقل حد ممكن، وفق ما ذكرته صحيفة أمريكية، وأيدته الحركة في بيان إحصائي أعلنته اليوم عن نتائج الحرب.
وأكدت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية في تقرير نشرته الأحد 18-1-2009: أن ما تسميه إسرائيل بانتصارها في الحرب على غزة "لا يبدو واضحا" على أرض الواقع، مستدلة على ذلك بـ"بقاء قوة حماس على ما كانت عليه تقريبا، خاصة فيما يتعلق بصفوفها الأولى.

وردت الصحيفة هذا - نقلا عن مصادر قريبة من الجانبين - إلى "تغيير حماس أسلوبها القتالي، ومن ذلك عدم الدفع بمقاتليها بأعداد كبيرة إلى أرض المعركة، وتخفي قادتها الكبار عن الأنظار، وعدم إظهار قوتها التسليحية كاملة أمام عدوها.


وقال مراسل الصحيفة في غزة "إيتان برونر": "ربما لا يكون واضحا بشكل أكيد من المنتصر ومن المنهزم، ولكن الواضح هو أن الأمنية التي أعلنتها إسرائيل بزوال حكم حماس لم تتحقق حتى الآن؛ لأن معظم قادة الحركة ورموز سلطتها ما زالوا أحياء، وما زال يربطهم بمواطنيهم في غزة رباط وثيق".

وأضاف: "إن قادة إسرائيل أنفسهم قالوا الأحد في إحاطات أرسلوها لحكومتهم، إنه بالرغم من أن مباني حماس تم تدميرها بشكل كبير، فإن مقاتليها ما زالوا يحتفظون بقدرتهم على إصابة البلدات الإسرائيلية بصواريخهم".

ولفت إلى عدد من الأسباب التي قللت من خسائر الحركة على المستوى البشري والعسكري، منها اختيارها أسلوب القتال من على بعد، وفي الخفاء، حتى في الأماكن التي توغلت فيها القوات البرية الإسرائيلية داخل غزة.

"حرص كبير"

وفي هذا الاتجاه اعتبر المراسل أن الحركة كانت بكل المقاييس "قادرة على حفظ جزء كبير من قوتها، والدليل على ذلك أن ما تم قتله من أفرداها بحسب التقارير المنشورة لم يتجاوز المئات (تقدره حماس بالعشرات)، وهذا لا يعني كثيرا في ضوء التقديرات الإسرائيلية التي تقول إن الحركة تضم آلاف المقاتلين".

وأضاف أن من يعرف حماس في غزة يقول إنها كانت تتصرف بحرص كبير في هذه الحرب مقارنة بالمرات السابقة.

ونقل شهادات عن عسكريين إسرائيليين في هذا الصدد قالوا فيها إنهم كانوا يرون أعدادا قليلة من مقاتلي حماس على أرض المعركة، بحيث كانوا يرون في المواجهات واحدا أو اثنين فقط في كل عملية، (كما ظهر في معركة جبل الريس)".

ونقل عن رجل قريب من حماس - رفض ذكر اسمه - أنه في المرات السابقة كانت الحركة تلقي بمقاتليها في مواجهة العدو: "كان نوعا من محبة الشهادة أن يتنافس الكثيرون للخروج سويا، والتصدي للدبابات؛ مما كان يؤدي لاستشهاد معظمهم".

ويواصل: لكن في هذه المرة الأمر مختلف، "لقد بدا أن لديهم خبرة أكبر، لقد تعلموا كيف يعيدون التفكير في إستراتيجيتهم، لقد أطلقوا الصواريخ من بين المباني، وليس من مناطق مكشوفة، وما يلبث المقاتل في نصب الصاروخ إلا ويجري مهرولا قبل أن ترصده طائرات الاحتلال.. إنهم يطلقونها بسرعة شديدة، وبعدها لا يظهرون".

وأشار في هذا الصدد إلى آية قرآنية أصبحت حماس تسترشد بها وهي "وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ" البقرة 195، وهذا سبب من أسباب أن حماس "لم تخرج أو تظهر كل قوتها لإسرائيل خلال هذه الحرب، والمفاجآت التي وعدت بها أخرجتها واحدة واحدة".

وأضاف الرجل الحمساوي: "يجب علينا أن نحفظ قوتنا، إسرائيل لا تعتمد في حربها على مواجهتنا وجها لوجه؛ ولذلك بقينا بعيدين عن نظرها، وإسرائيل بنفسها قالت إنها كانت تحارب أشباحا".

وكانت قوات الاحتلال قد أعلنت قبل أسبوع من انتهاء الحرب على غزة أنها قتلت نحو 350 من رجال المقاومة مقابل مقتل 10 جنود إسرائيليين، بينما أعلنت كتائب القسام - الجناح العسكري لحركة حماس - في مؤتمر عقدته اليوم الإثنين بغزة استشهاد 48 فقط من مجاهديها مقابل 80 جنديا إسرائيليا، بينهم 49 رصدتهم أعين المجاهدين بشكل مباشر، والبقية تقديرات تخص جنودا سقطوا في عمليات للمقاومة استهدفت تجمعات ودبابات.

وقال أبو عبيدة - المتحدث باسم الكتائب - خلال المؤتمر: "يقول الصهاينة إنهم دمروا قوة حماس العسكرية، وأقول لكم بكل مصداقية ودقة إن ما خسرناه كان ضئيلا جدا، ورممناه قبل انتهاء الحرب".

"منضبطة ومؤثرة"

وأشار مراسل "نيويورك تايمز" إلى شهادة من عسكري إسرائيلي شارك في ميدان المعركة قال فيها: إن حماس قوة "منضبطة ومؤثرة.. نعم بالتأكيد.. ومقاتلوها كانوا يعملون باحتراف كبير.. في كل مدينة لديهم قائد وكتائب، إنهم منظمون جدا، وإن كان سقط كثير منهم في أرض المعركة، إلا أن قادتهم ما زالوا موجودين".

وعلق على ذلك شلومو بروم، الباحث في معهد الأمن القومي بتل أبيب وهو قائد عسكري متقاعد، قائلا: "إنه كان من الخطأ أن نعتبر جماعة حماس مجرد عصابة مجانين متعصبين"، مشيرا إلى أنه والحال هكذا: "فإنني لا أرى نهاية حقيقية قريبة لهذه الحرب".

ويخلص مراسل "نيويورك تايمز" من التصريحات الإسرائيلية والحمساوية السابقة إلى أن ملامح التدمير الحقيقية التي نالت من حماس ظهرت بشكل محدود؛ لأنها تصرفت هذه المرة بـ"حذر شديد، ومن المثير للسخرية أن تكون هذه هي النتيجة التدميرية التي حققتها إسرائيل بجيشها، الذي يعد من أقوى جيوش العالم تسلحا، وبهجماتها المتواصلة برا وبحرا وجوا على مدار أيام الحرب".

كما لفت إلى أن من ملامح فشل الهدف الإسرائيلي المعلن لشن الحرب على غزة وهو إسقاط حماس، أن هناك "مؤشرات ضئيلة" على أن الناس المكلومين في القطاع يريدون أن ينقلبوا على حكم حماس.

"بعيد المنال"

وفيما يخص النتائج المستقبلية للحرب أشار المراسل - نقلا عن شهادات من غزة - إلى أنه حتى لو نجحت إسرائيل في الحصول على هدوء نسبي مع الفصائل حاليا بعد إعلان وقف إطلاق النار، فإن غضب ذوي الشهداء والجرحى سيدمر هذا الهدوء وسينخرطون في حروب مستقبلية جديدة مع إسرائيل، التي لم تترك في صدرهم متسعا ليتركوها تنعم بالسلام.

ونقل المراسل عن محمد أبو محسن (35 عاما) من سكان جنوب رفح والمنتمي إلى حركة فتح أنه "إذا استطعت أن تعقد سلاما مع مقاتلين فلسطينيين تعبوا وملوا من أصوات تفجير القنابل وهدير الطائرات الحربية والمواجهات، فلن تستطيع ذلك مع الناس الذين فقدوا أطفالهم وأحبتهم؛ لأنهم لن يستطيعوا أن يسامحوك".

وأدت آلة الحرب الإسرائيلية على غزة والتي ظلت تدور على مدى نحو 23 يوما إلى استشهاد 1300 شخص، بينهم 410 أطفال و140 امرأة، وإصابة 5340 بينهم 1855 طفلا و795 سيدة، كثير منهم حالتهم حرجة.



اخبار ذات صلة :


حقيقة .....حماس ( 1 )



على الرغم من إعلان حركة حماس انتصارها في الهجوم الذي شنته إسرائيل على قطاع غزة وخلف أكثر من 1300 قتيلا و5300 جريحا، بالإضافة إلى تدمير آلاف المنازل، إلا أن سكان القطاع بدأوا يعبرون عن امتعاضهم من سياسات حماس ويتساءلون عن جدوى ما حدث.


وحرصت حماس التي اعلن احد قادتها رئيس الوزراء المقال اسماعيل هنية الاحد تحقيق "انتصار تاريخي" على اسرائيل الى التقليل من حجم الخسائر التي اصابتها مؤكدة ان قدرتها على اطلاق صواريخ على اسرائيل لم تتراجع.


لكن امرأة في بلدة بيت لاهيا المدمرة ردت بالقول "اي صواريخ" صواريخنا مثل الاقلام الرصاص مقارنة بالصواريخ التي اطلقتها اسرائيل."


ومثل الكثير من سكان غزة لم ترغب في الافصاح عن اسمها وهي تدلي بملاحظات جارحة تجاه حكام القطاع.


وفي شوارع غزة انتشر شرطيون من حماس عند التقاطعات الرئيسية فيما انصرف اخرون الى تنظيم السير. وعاودت متاجر كثيرة فتح ابوابها فيما انهمك عمال من البلدية في جمع النفايات وركام الابنية التي دمرتها الهجمات الاسرائيلية.


وقال رجل الاعمال ابو ايهاب (55 عاما) وهو يراقب الدمار مغادرا منزله


"هذه الحرب اعادتنا خمسين عاما الى الوراء سياسيا وماديا ومعنويا. عدنا الى المربع الاول كاننا في عام النكبة 1948" في اشارة الى العام الذي اعلن فيه قيام دولة اسرائيل.


واكد ان "حماس اخطأت فاي حرب يجب ان يكون لها اهداف سياسية معلنة وامداد استراتيجي وخطط عسكرية وقدرات عسكرية ونوع من توازن القوى. ولكن هنا لا توازن لقد اعتمدوا على وعود شفوية من ايران وسوريا وطبعا هذه الوعود كاذبة".


واضاف ابو ايهاب "حماس لم تحقق في هذه الحرب اي شيء اين المقاومة؟ (...) لم يعدوا انفسهم من الناحية الاستراتيجية ولا من الناحية الامنية وتركوا الامور تسير على البركة".


وتابع "لا يجرؤ اي مواطن على ابداء رأيه لكن الناس مستاؤون جدا من اداء حماس وما جلبته من خسارة للشعب".


وافاد مئات الفلسطينيين من وقف اطلاق النار الذي اعلنته اسرائيل من جانب واحد ثم التزمته حماس للتوجه الى المصارف التي فتحت ابوابها بعد اغلاق استمر 22 يوما.


وقال ابو كريم ابو شريعة (30 عاما) من حي الصبرة في وسط مدينة غزة "جئت الى البنك اقبض الراتب بعد 22 يوما من الحرب. كنا لا نستطيع الخروج من البيت لكن اليوم سمعت ان البنك فتح ابوابه".


واضاف "الخوف عند اطفالنا منعنا من النوم ولو للحظة. ماذا استفدنا من حماس ومن كل التنظيمات الا الدمار؟ اين النصر الذي يتحدثون عنه؟ لقد شردونا وخربوا بيوتنا".


وقال علي حسن وهو اب لخمسة ابناء اضطرت عائلته للفرار من مناطق القتال ان على حماس ان تعيد النظر في هجماتها الصاروخية التي ليست اكثر من وخزة صغيرة من دبوس.


وقال "ربما يستطيعون استئناف الهجمات فور ان يصبح لدينا صاروخ يصل الى قلب تل ابيب ويفجر احد المباني."


وقالت لما وهي سكرتيرة رفضت الافصاح عن اسمها بالكامل "يجب ان يتوقف اطلاق الصواريخ. ما الذي جنيناه منها .. مشيرة الى انه كان يتعين تجديد الهدنة في ديسمبر/كانون الاول.


وقالت "الان وبعد سقوط الاف القتلى والمصابين كيف يمكن لحماس ان تفسر ذلك.."


وقال مدرس يدعى باسم وهو من مؤيدي حركة فتح ان حماس لم تعر اهتماما بسكان غزة باطلاق الصواريخ لكنه شكك في استمرار الانتقادات الموجهة ضدهم مستشهدا بالجاذبية "العاطفية" التي تتمتع بها الحركة التي يقودها في غزة رئيس الوزراء المقال اسماعيل هنية.


وقال باسم "شعبنا عاطفي للغاية...على هنية ان يتحدث فقط في صلاة الجمعة لتضميد الجراح وستفاجأون من رؤية اشخاص يصفقون ويهتفون له."


وصورت حماس اعلان اسرائيل وقف اطلاق النار من جانب واحد على انه انتصار لها. ودوى خلال الليل صوت من احد المساجد عبر مكبرات للصوت يقول ان حماس تهنيء شعبها على الانتصار الذي حققته المقاومة. واعتبر البعض الرسالة بانها ذات قيمة اسمية.


وقال خليل الراس بائع خضار "عشنا تحت وطاة الارهاب الصهيوني لاكثر من 20 يوما."


واضاف اثناء قيام بعض المارة بالتصفيق والتهليل "سنعيدهم الى مخابئهم تحت الارض مجددا." وتابع "نحن نموت ولكننا لن نركع ابدا الا لله."


لكن بعض سكان غزة انتقدوا حماس لاستمرارها في اطلاق الصواريخ بعد اعلان اسرائيل وقف اطلاق النار.


وقال سائق سيارة اجرة رفض الافصاح عن اسمه ايضا بسبب الخوف "نعرف ان قوتهم لم تدمر ولكنهم اعطوا على الاقل الفرصة للناس للتنفس. واضاف "الم يكن ما حدث كافيا."


واضاف "يجب ان يتوقفوا الان... يجب ان يفكروا في كيفية التوصل الى وقف حقيقي لاطلاق النار وفتح المعابر وتوفير اموال لمساعدة الناس في اعادة البناء وتقديم بعض التعويضات لهم."


وشرعت حركة حماس ايضا في تذكير جميع المتشككين بانها لا تزال تسيطر على الاوضاع في غزة ولهذا نشرت افرادا من شرطة المرور وقوات الامن في اشارة رمزية واضحة على السلطة التي تتحلى بها ادارتها.


ودمرت القنابل الاسرائيلية مقار جميع قوات الامن التابعة لحماس ومعظم المباني الحكومية لكن المسؤولين بحماس وسكان القطاع يقولون ان قوات الامن لم تتوقف قط عن اداء عملها.


وقال تجار انه على الرغم من الهجمات الاسرائيلية التي تواصلت دون هوادة كان المفتشون التابعون لحماس يمرون على المتاجر للتأكد من الالتزام بالاسعار وضبط المخالفين.


وقال بعض السكان انه على الرغم من تدمير السجون الا ان حماس كانت تطبق عقوبات صارمة على الخارجين على القانون وان البعض اصيب بكسور في الارجل.


وقال رجل وهو يتذكر العقوبة التي تعرض لها احد جيرانه "كان يتم سجنهم في منزل او في مستشفى." ولم يشأ ايضا ان يذكر اسمه خشية تعرضه لاشياء لا يحمد عقباها.


ويقول المحللون إن حماس ربما تواجه مشاعر مناوئة مؤقتة بسبب المجزرة التي تعرض لها سكان القطاع خلال الاسابيع الثلاثة المنصرمة ولكنها تظل راسخة في وجدان المجتمع في غزة.


وقال المحلل الامني الاسرائيلي يوسي الفير ان من المرجح ان تظهر الحركة من حرب غزة اكثر امنا من الناحية السياسية.


واضاف "من النتائج غير المقصودة لهذه العملية هي جعل حماس اكثر قوة في قطاع غزة."


ويبدو الوضع في قطاع غزة الان أشبه كثيرا بما كان عليه قبل اندلاع الحرب حيث المواجهة المسلحة والمستقبل المظلم الذي يحيط بسكان غزة المحتجزين في القطاع بسبب حصار يهدف الى معاقبة حماس على اطلاق الصواريخ وسعيها لتدمير اسرائيل
.

الأربعاء، يناير 21، 2009

إلى الدكتور محمد غنيم

t

نحن غارقون فى الثرثرة، وأنت تجابه الموت. نحن نخبئ رؤوسنا خلف غبار الموتى ونتكئ على أكوام من الجثث، ونبيت ليالينا نستدفئ بالنيران المشتعلة فى غزة، وأنت حملت رأسك وارتحلت حيث الوقت ملك الراقدين تحت البيوت المقصوفة، والمصابين باليورانيوم المنضب والمحترقين من (قنابل الانفجار المعدنى الكثيف)،
ذلك السلاح الذى لم يعلن عنه بعد، لأن فيه كل الخسة والوضاعة والانحطاط، فشظاياه تقتل كل من تلامسه، ودخانه يصيب بأخطر أنواع السرطان، فضلا عن أنه سلاح يدمر جهاز المناعة ويحتوى على مواد سامة وغير معروفة تعمل على إبادة من تصيبه أو من يستنشق غباره.
ذهبت يا سيدى، وأنت تعلم أن نيران العدو لا تفرق بين مصرى وفلسطينى. ذهبت وأنت على يقين أن غزة باتت أكبر مقبرة فى التاريخ.
بينما نحن ملتصقون بمقاعدنا أمام المحطات الفضائية نلهث خلف قمم اليأس والإحباط من الدوحة إلى الكويت إلى القاهرة، ونستمع لكلمات تافهة من زعماء الخنوع والرضوخ والاستسلام، بل محاباة العدو، ففى فرقة العرب وتناحرهم انتصار للمجرمين الصهاينة،
وللأسف هناك كثير من رؤساء العرب يعملون وفقا لأجندة أمريكية صهيونية،لا لشىء إلا حماية عروشهم وتضخيم ثرواتهم وضمان توريث مناصبهم، وأنت تلحفت بضميرك الحى واليقظ، وتحليت بشجاعة الرجال الذين ماتوا فى بلادنا، وخرجت حيث المعبر اللعين، والملاحق بتهم المشاركة فى واحدة من أكبر الجرائم فى التاريخ، قاصدا من يقفون على حافة الموت لا يهابونه مثلنا نحن المحاصرين بالجبن والضعف.
ذهبت لترفع هامتك وتقول إن مصر ما زال فيها أحياء، وإن اللحظة الراهنة لمن يمد اليد لا من يرفعها فى وجه أخيه، ونحن نلف رؤوسنا بأغطية العار ونضع على ضمائرنا حجارة الخوف. ذهبت لترى بعينك أفدح الجرائم وأكثرها إجراماً ودموية وبشاعة، ما يعنى أن لا سلام مع عصبة الإجرام والنازيين الجدد.
ذهبت وأنت تعلم أن الحيوانات الصهيونية المفترسة تقصف المستشفيات وطواقم الإسعاف، ولا تفرق بين دور طبيب ودور مقاتل، فكل العرب هم من الأغيار الواجب إبادتهم وحرقهم، كما فعلت فى المدارس والمستشفيات التابعة للأمم المتحدة حين ترى العزل يحتمون بها، ونحن ما زلنا ننتظر الموت على رصيف الذل.
سيدى لم تكتف بما صنعت للمرضى والبائسين والمحرومين، لم تقل إن هذا دورى، لم تفعل كغيرك وتقل إن غزة تحتاج لجهد الشباب، أو علىّ أن أساعد من يأتى ممزقاً من القطاع، لم تتحجج بأن الذهاب إلى أتون معركة قذرة هو مغامرة كبرى الموت فيها أقرب إليك من حبل الوريد، لكن العظماء والشجعان أمثالك يعرفون أن الموت الشريف أفضل مئات المرات من حياة تمتهن فيها الكرامة وتموت فيها الضمائر.
سيدى أنت تعلم أنك عندما كنت تنتظر السماح لك بعبور معبر رفح، كان قادة من الوطن العربى يصكون تعبيرات جديدة فى الدوحة ويخترعون مصطلحات وشعارات أقل ما فيها الكذب، وكان قادة آخرون يستعدون لقمة اقتصادية فى الكويت مع أنهم جميعا، وبلا استثناء، فشلوا فى صنع سوق عربية مشتركة.
فما أهمية قمة اقتصادية والصهاينة ينتهكون كرامتنا، ويضحكون من قلوبهم على هؤلاء الذين لا يمتلكون غير المزايدات على بعضهم البعض، وكيف يمكن مناقشة أمور اقتصادية والعالم العربى فى فرقة وفوضى عارمة، وكيف يمكن أن يحتفى القادة باتفاقات والغضب يسكن بلادهم، وكيف يرتضى هؤلاء أن تكون مجزرة غزة على هامش قمة، وكيف لهم أن يصدروا قرارات حاسمة رغم أنهم جميعاً وضعوا رؤوسهم حيث ينظر قادة العصابة الصهيونية، وحيث يتحرك جنودهم فى الأرض العربية.
بل رهنوا حياتهم ومستقبل كراسيهم بعلاقاتهم مع الكيان القاتل والغاصب، وراحوا يقدمون القرابين، ويقدمون المبادرات، ويرفعون شارات الاستسلام، ويطلقون الرصاص على القضية الفلسطينية، كل من موقعه، وحسب ما تقتضيه مصالحه الإقليمية والدولية. سيدى كنت صاحب قرار حين فشل الجميع وتشدقوا كالصهاينة بإدخال المعونات، كأن أهل غزة خراف تُعلف كى تساق إلى المجازر.
سيدى الدكتور العظيم محمد غنيم.. هذه أمة دبَّت فيها الشيخوخة، واشتعل الشيب فى رؤوس قادتها رغم ما يستخدمون من مساحيق وصبغات تلون الرؤوس بالسواد
بقلم :على السيد
المصرى اليوم 20/1/2009

الثلاثاء، يناير 20، 2009

اوباما رئيسا







أوباما يؤدى "اليمين" ويعد بعهد جديد مع المسلمين

أدى باراك حسين أوباما، الرئيس الـ44 للولايات المتحدة، وأول رئيس أسود يدخل البيت الأبيض، اليمين الدستورية ,فى حفل أقيم أمام مقر الكونجرس الأمريكى، وكرر أوباما الكلمات التي قرأها رئيس المحكمة العليا جون روبرتس، حيث قال "أنا باراك حسين أوباما اقسم أنني سأنفذ بأمانة مهام منصب رئيس الولايات المتحدة، وسأعمل بأقصى ما لدى من قدرة على صيانة وحماية دستور الولايات المتحدة.وعقب أداء القسم قال إن الولايات المتحدة اختارت الأمل بدلا من الخوف.. وأدى أوباما القسم على الكتاب المقدس الذى اقسم الرئيس أبراهام لينكولن الذى ألغى العبودية، اليمين عليه، حيث يؤدى الرؤساء الأمريكيون اليمين وهم يقسمون على الكتاب المقدس. وتعهد الرئيس الأمريكى الجديد بأنه سينتهج طريقا جديدا إلى الأمام مع العالم الإسلامى، مؤكدا أن الولايات المتحدة ستبدأ وبشكل مسئول فى ترك العراق لشعبه وإرساء سلام فى أفغانستان. كما حذر أوباما المتطرفين في كل أنحاء العالم من أنهم لن ينجحوا في إضعاف الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن بلاده ستنتصر عليهم.

جو بايدن يؤدى القسم الدستورى كنائب لرئيس الولايات المتحدة الاميريكية



ولد بايدن في سكرانتون بنسلفانيا وهو ابن جوزيف بايدن وكاثرين إوجينيا. وكان الأول من أربع أشقاء وتعلم الكثير من التراث الكاثوليكى الإيرلندي. له أخين, جيمس براين بايدن وفرانسيس بايدن, واخت, فاليري بايدن. انتقلت عائلة بايدن إلى كلايمونت, ديلاور عندما كان بايدن في العاشرة من عمره, وترعرع في ضواحي ريف نيو كاسل, ديلاور, حيث كان يعمل والده رجل مبيعات للسيارات. في عام 1961, تخرج بايدن من أكاديمية اريشمير في كلايمونت, ديلاور.وفي عام 1965 من جامعة ديلاور في نيوارك, حيث ضاعف دراسته في التاريخ وعلم السياسة. وبعدها التحق بجامعة سيراكوس للقانون وتخرج في عام1968 ودخل فى سلك ديلاور فى عام1969 .
بعام 1969 بدأ في التدرب على العمل بالقانون في ويلمنجتون, ديلوار, وتم انتخابه بعدها ليكون قنصل نيوكاسل حيث خدم من سنة 1970 إلى1972 .
يعتبر من الليبراليين المعتدلين بشكل عام في توجاته السياسية. أما عن آرائه بالقضايا المطروحه فهو فيما يتعلق بالطاقة يعارض التنقيب عن النفط في محميات ألاسكا مفضلاً البحث عن مصادر طاقة جديدة.
فيما يتعلق بالهجرة فهو يؤيد منح تأشيرات للعمال الزائرين، ولكنه يدعم فكرة السور على الحدود مع المكسيك .
وقد كان من بين من صوتوا لصالح غزوأفغانستان عام 2001والعراق عام2003 . وهو من دعاة تقسيم العراق إلى ثلاث فيدراليات (كردية وسنية وشيعية).
فيما يتعلق بملف دار فور فهو يؤيد فكرة إرسال قوات امريكية إلى السودان .
أما بخصوص القضية الفلسطينية فهو معروف بتأييده الشديد لاسرائيل ، كما أنه من أنصار حل الدولتين.
فيما يتعلق بايران فهو يؤيد الخيار الدبلوماسي مع استخدام أسلوب العقوبات. يجدر بالذكر أنه صوت ضد إعتبارالحرس الثورى الايرانى منظمة ارهابية.

اختاره المرشح الديمقراطى للانتخابات الرئاسية باراك اوباما ليكون نائبه في الانتخابات الرئاسية2008 وذلك لكونه عضو قديم في الكونجرس وعلى دراية جيدة في مجال السياسة الخارجية وقضايا الدفاع، وقد استطاع مع أوباما من تحقيق الانتصار في الانتخابات ليصبح نائبا للرئيس

اوباما امام مقر الكونجرس لاداء القسم الدستورى



وصل الرئيس الامريكي المنتخب باراك اوباما و الرئيس المنتهية رئاسته جورج بوش في موكب رسمي الى مقر الكونجرس بواشنطن استعدادا لاداء القسم الدستوري كرئيس جديد للولايات المتحدة.
وكانت حشود تقدر بمليونين قد تجمعت في العاصمة الامريكية لحضور مراسم تنصيب اوباما كأول رئيس اسود للبلاد.
وبدأت الجماهير بالتوافد الى حديقة (ناشيونال مول) الواسعة التي تمتد من نصب واشنطن التذكاري الى مبنى الكونجرس قبل بزوغ الفجر للاستماع الى الرئيس الجديد وهو يؤدي القسم الدستوري في الساعة الثانية عشرة ظهرا بالتوقيت المحلي للعاصمة واشنطن (الخامسة مساء بتوقيت جرينتش).
وفرضت السلطات في واشنطن اجراءات امنية غير مسبوقة بالمناسبة، حيث انتشر اكثر من اربعين الفا من عناصر الامن والشرطة للحيلولة دون وقوع اي حادث من شأنه تعكير صفو المراسم.
ويقول المراسلون إن ثمة شعورا شاملا في الولايات المتحدة بأن التاريخ سيصنع هذا اليوم عندما يصبح اوباما الرئيس الرابع والاربعين للبلاد.

من يكون باراك حسين اوباما

بدء مراسم تنصيب باراك أوباما







أدى الرئيس الأمريكى المنتخب باراك أوباما صلاته فى كنيسة سانت جون، تأهباً لبدء مراسم تنصيبه رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية رسمياً. وقطع أوباما وزوجته ميشيل المسافة القصيرة من بلير هاوس، حيث يقيمان قبالة البيت الأبيض، إلى الكنيسة لأداء الصلاة، المتوقع أن تستمر لمدة ساعة.



ورافق أوباما وزوجته نائب الرئيس المنتخب جوزيف بايدن وزوجته جيل، ثم سيتناول الجميع القهوة فى البيت الأبيض مع الرئيس المنتهية ولايته جورج بوش ونائبه ديك تشينى.

أمريكا تستعد لاستقبال الرئيس 44


يؤدي باراك أوباما اليمين الدستورية بوصفه الرئيس 44 للولايات المتحدة الأمريكية من خلال تلاوة اليمين المنصوص عليه فى المادة الثانية ,فى القسم الأول من الدستور:
أقسم (أو أؤكد) بكل إجلال أننى سأودى بإخلاص مهام منصب رئيس الولايات المتحدة , وأن أبذل قصارى جهدى وأن أحافظ على الدستور الأمريكى وأحميه وأدافع عنه .
ويشرف على أداء اليمين كبير قضاة المحكمة العليا وهو منصب يشغله حاليا جون روبرتس، وعمليا فإن الرئيس القادم يضيف اسمه، وتقضى التقاليد بأن يرفع الرئيس يده اليمنى ويضع اليد اليسرى على الإنجيل أو الكتاب المقدس الذى يختاره الرئيس الجديد.
وكان أوباما قد صرح بأنه يعتزم أن يضيف إسمه الثانى وهو حسين, وهو ما يعنى أنه من المرجح أن يتلو القسم التالى حين يتم تنصيبه بوصفه الرئيس 44 للبلاد "أقسم أنا ,باراك حسين أوباما, بكل إجلال بأننى سأودى بإخلاص مهام منصب رئيس الولايات المتحدة , وأن أبذل قصارى جهدى وأن أحافظ على الدستور الأمريكى وأحميه وأدافع عنه ".

السبت، يناير 17، 2009

ليبرمان: إسرائيل امرأة في مواجهة زوجها مصر



واصل رئيس حزب إسرائيل بيتنا النائب أفيجدور ليبرمان انتقاداته لمصر، مدعياً بأنها تتحين الفرصة لنشر قواتها مجدداً في سيناء. وسخر ليبرمان من اعتذار رئيس الدولة ورئيس الوزراء للرئيس حسنى مبارك عن انتقاداته السابقة له، قائلاً إن هذا التصرف الغريب يشبه سعى المرأة التى تعرضت للضرب من زوجها لكسب وده مجدداً.
على صعيد آخر، توقع ليبرمان أن يُمنى معسكر اليسار الإسرائيلى بهزيمة نكراء فى الانتخابات المقبلة، لكنه لم يستبعد الانضمام إلى ائتلاف حكومى يقوده اليسار.
ورفض النائب الإسرائيلي المتطرف أفيجدور ليبرمان زعيم حزب "إسرائيل بيتنا"، الاعتذار عن تصريحاته البذيئة في حق الرئيس المصري حسني مبارك، على خلفية عدم قيامه بزيارة إسرائيل، قائلا: "فيلذهب إلى الجحيم".




وهاجم اليبرمان المسئولين الإسرائيليين الذين قدموا اعتذارات لمبارك، واصفا إياهم بـ "المداهنين للرئيس المصري"، مطالبا إياهم في المقابل بـ "الاعتذار عن توقيع اتفاقيات أوسلو والانفصال عن قطاع غزة عام 2005".وانتقد ليبرمان، الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز ورئيس الحكومة المستقيل أيهود أولمرت لتقديمهما الاعتذار لمبارك في اتصالين هاتفيين معه، وصرح للقناة الثانية الإسرائيلية "على الحكومة الإسرائيلية أن تتطلب العفو من الشعب الإسرائيلي على توقيع اتفاقية أوسلو وعلى الانفصال من غزة" مضيفا أنه لن يعتذر على أقواله ضد مبارك والتي أدلى بها خلال جلسة الكنيست الاثنين الماضي.
وجاء في تصريحات ليبرمان المثيرة للجدل، أن "قادة إسرائيل يسافرون المرة تلو المرة لمقابلة الرئيس المصري في مصر، بينما لم يوافق الأخير على القيام بزيارة رسمية لإسرائيل"، مضيفا أن "أي قائد يحترم شخصه عليه أن يشترط هذه اللقاءات بأن تكون متبادلة فإذا أراد الحديث معنا فليأت إلى هنا، وإذا لم يشأ فليذهب إلى الجحيم".وخلال جلسة الكنيست الاثنين الماضي، التي عقدت بمناسبة مرور سبعة أعوام على مقتل وزير السياحة الإسرائيلي المتطرف رحبعام زئيفي، انتقد ليبرمان أداء مصر على حدودها مع قطاع غزة متهما إياها "تكذب على تل أبيب وتعمل ضد مصلحتها"، وأكد أنه "حان الوقت لإزاحة مصر من قائمة الدول المفضلة للولايات المتحدة".
وكان الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز ورئيس الوزراء ايهود أولمرت اعتذرا خلال اتصالين هاتفيين مع الرئيس المصري حسني مبارك، على التفوهات النابية التي أطلقها النائب اليميني المتطرف افيغدور ليبرمان (زعيم حزب إسرائيل بيتنا) بحق الرئيس مبارك، خلال إحياء ذكرى الوزير الإسرائيلي المتطرف رحبعام زئيفي (الذي اغتالته مجموعة من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في 17 أكتوبر 2001 رداً على اغتيال الأمين العام للجبهة أبو علي مصطفى).
ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مكتب أولمرت قوله:" انه تحدث مع مبارك هاتفيا واعتذر عن تصريحات ليبرمان "غير اللائقة" ، مضيفًا:" رئيس الوزراء شدد على أن اسرائيل ترى الرئيس المصري حسني مبارك شريكا استراتيجيا وصديقا قريبا.
"كما أبدى بيريز الذي التقى بمبارك في منتجع مصري على البحر الاحمر الاسبوع الماضي أسفه من "التصريحات غير المهذبة" لليبرمان.وقال بيريز في بيان "تحدث معه (مبارك) للتو هاتفيا وأنا مسرور لانه يحاول استطلاع فرص تعزيز أسباب السلام في كل منطقتنا".أما وزير الحرب الإسرائيلي إيهود بارك فعقب على تفوهات ليبرلمان ضد الرئيس مبارك قائلا: "هذة التفوهات غير لائقة وان إسرائيل تكن الاحترام لمصر التي تعد دولة قيادية في المنطقة".
مضيفا أن معاهدة السلام الموقعة بين إسرائيل ومصر قد صمدت أمام اختبارات صعبة وان السلام هو ذخر استراتيجي.وحضر مبارك جنازة رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق اسحق رابين الذي اغتيل عام 1995 ولكنه لم يزر اسرائيل منذ ذلك الحين.
وتوترت العلاقات بين مصر واسرائيل بسبب انهيار المحادثات على المسار الفلسطيني. ومصر أول دولة عربية تبرم معاهدة سلام مع اسرائيل في عام 1979.

الجمعة، يناير 16، 2009

قطر تعلن انضمام ايران وتركيا والسنغال وحماس الى جامعة الدول العربية


ما هذه الفوضى التى يتعامل بها القطريين مع قضية غزة هل حضور احمدى نجاد ؟؟ والوفد التركى ووفد السنغال وقادة ما يسمى حماس الذين هدموا المعبد على اصحابه من خالد مشعل القادم من سوريا محمل بما تمليه عليه قيادتها وشلح ذو التصريحات النارية واحمد جبريل الجبهة الشعبية ووفد من السنغال لماذا لم يدعى شافيزا ورئيس بولفيا ؟؟.

لا نعرف ماذا تفتق فى ذهن القطريين من هذه القمة هو ان يمكث قادة ما يسمى حماس يشاهدون اهل غزة وهم يفقدون حياتهم واطفالهم ونسائهم واطرافهم ويظل محاربيهم يطلقون صورايخ لا تفيد اكثر ما تضر ان السكوت عن هذا الهراء وايقاف اطلاق الصورايخ والظهور اليومى فى المحطات التلفزيونية واطلاق التصريحات النارية واصمدوا يا اهلنا فى غزة فلما لايذهب الى هناك ويصمد هو الاخر بدلا من الكلام .

وهل عرف قادة حماس مصير من يتم القبض عليهم من قبل العدو الصهيونى ومن يتم اعدمهم .

كف يا حماس يجب ان يصرح بها القادة العرب لهؤلاء ويجب ان يفيق اهل فلسطين فلا فتح ولا حماس سيفعلون شى لكم انهم فى انتظار التبرعات التى ستدفع لهم مقابل حياة اهل غزة فانهم سيظلون يحاربون حتى اخر طفل وامرءاة ورجل من اهل غزة

وهم يقيمون فى دمشق وبيروت ولا يحسون بالمعاناة من نقص فى المواد الغذائية والمياه والكهرباء وهما يصحون فى دمشق وبيروت لياخذ حمامتهم الساخنة وهم لا يحسون بالبردالذى يحس به اهلهم فى غزة وياخذون فطورهم ويلبسون ثيابهم الفاخرة واولادهم فى امان من صورايخ الطائرات والقنابل الفسفورية.

ويركبون الطائرات للدوحة للمزايدة على من يدفع اكثر ان هؤلاء يجب ان يحاكموا على ما يقولون انهم يتكلمون كانهم انتصروا وعندهم من الاسرى ما يكفى لكى تطلب اسرائيل ايقاف اطلاق النار والانسحاب من غزة وفتح كافة المعابر وخاصة معبر رفح وفك الحصار هل تعلمون من المستفيد من هذه الحرب؟؟

والله ما تصدقون انها اسرائيل فكل دولار خسرته سيسترد واكثر وكل ما يجمعها العرب ويتبرعون به سيذهب الى اسرائيل وانعاش الاقتصاد المتردى فاعادة الاعمار عن طريق تل ايبب من مواد وخامات اعدة الاعمار وتجديد محطات الكهرباء وخطوط المياه كل شئ ياتى من اسرائيل هل عرفتم من المستفيد؟؟؟؟؟

وستظل غزة تحت النار حتى تفيق القيادات العربية وقبلها الفلسطينين فبعد60 عام لا اسرائيل تغيرت ولا العرب سيتغيرون فاسرائيل فى حماية امريكا وهذا ما تم امس فى قاعدة العيديد القطرية من رفع حالة التاهب القصوى فى القاعدة خوفا من تعرض اسرائيل لاى هجمة ؟؟؟

افيقوا يا قادة حماس لن تصلون لشئ وستصلون الى ما وصل اليه حسن نصر الله عبيد لايات الله فى ايران افيقوا من وهم تعيشون فيه فلا ايران وقادته على استعداد لعمل شئ لكم ستكون اداءة لاستكمال المخطط الايرانى فى المنطقة وفى انتظار ما يسفر عنه اجتماع القمة العربية الطارئ -الدوحة 2009 قمة " حسبي الله ونعم الوكيل "

من شجب وتنديد والوقوف الى جانب اهالى غزة والتبرع ببعض الدولارات .

قمة " حسبي الله ونعم الوكيل "



تكفير الذنوب بالأموال!
قمة "حسبي الله ونعم الوكيل"
قطر حائرة بين حمد الأمير.. وحمد الوزير!

بعد أن شعر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر أن حلمه بعقد قمة طارئة يفسد بها القمة الاقتصادية القادمة في
الكويت فشل قال حسبي الله ونعم الوكيل.. لم يعجبني أن تصدر هذه الجملة من حاكم تصور أنه قادر علي جمع الشمل
العربي فلما أخفق. "تحسبن".. الله وكيلنا جميعاً لكن الدعوة في غير محلها وأوانها.. فالذين لم يحضروا القمة لم يظلموا قطر.. وليست هذه أول مرة تتم الدعوة لقمة طارئة وتفشل.. مصر لا تتنافس مع أحد ومكانتها لا تسمح لها أن تقول رأينا صواب ورأي غيرنا خطأ.
قطر دولة فرطت في أرضها ومنحتها لأمريكا عن طيب خاطر لتقيم قاعدتين عسكريتين عليها ومخزناً للقنابل الذكية التي
تستخدمها إسرائيل في تصفية الفلسطينيين واللبنانيين وتصدر بترولاً بحوالي 5 ملايين طن سنوياً لتل أبيب وهو الذي
تقوم عليه صناعات التكرير في مدينة حيفا.. إذن القمة الطارئة التي تعقد في قطر لن تغير التاريخ. لكنها ربما تكون قمة
تكفير الذنوب عما ارتكبته أمريكا وإسرائيل من عدوان علي الشعوب العربية من قواعدها بالدوحة. أمير قطر ربما
يشعر في قرارة نفسه بالذنب من تصدير البترول للدولة العبرية واستقبال مسئوليها وسفر كبار رجال الدولة القطريين
لتل أبيب. لذلك يريد التكفير عن ذنبه بعقد قمة طارئة يتبرع فيها بمبلغ كبير من المال لإزالة آثار العدوان..!
والسؤال هو هل لابد أن يكون التبرع في قمة "ملاكي"؟ هل "المظهرية" أهم من الإجماع العربي؟! لقد أعلنت
السعودية مثلاً عن صناديق "دعم الانتفاضة" و"الأقصي" في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة.
وإذا كان الغرض من قمة الدوحة الطارئة اتخاذ مواقف ضد إسرائيل ووقف التطبيع معها ومحاصرتها اقتصادياً. فهذا
يمكن أن يحدث بدون قمة.. اعلن من ديوانك الأميري وقف تصدير البترول والغاز إلي إسرائيل.. اغلق مكتب التمثيل
التجاري فوراً واصدر توجيهاتك السامية بحظر توجيه أية استثمارات لإسرائيل وعدم استقبال وفودها في الدوحة.. وهذا
كما أعلم لا يحتاج قمة.
وعفواً فإن الربع مليار دولار لإزالة آثار العدوان هو مجرد محاولة لإفساد ما علمنا أن الكويت بصدد تقديمه لفلسطين
وهو نصف مليار دولار في صورة صندوق للغوث والإعمار.. إن إنقاذ الشعب الفلسطيني ليس "نقوطاً" نقذفه في سهرة
ويتباهي كل بما قدم.. قطر تقدم الأموال للفلسطينيين وتساهم في قتلهم بقنابل مخزنة علي أراضيها.. ويصدق فيها
القول الكريم "ليتها مازنت ولاتصدقت"!
تكفير الذنوب لا يكون بالأموال أبداً. لقد ورطت قطر حماس واعترف رئيس وزرائها بأنه هو الذي أبلغ حركة المقاومة
الفلسطينية أن إسرائيل لن تحاربهم.. ثم كان ما كان.. من ثم فإنني لا أعلم ما الذي قصده أمير قطر الشيخ حمد بن
خليفة عندما قال "حسبي الله ونعم الوكيل".. هل كان يقصد رئيس وزرائه حمد بن جاسم الذي يورطه بتصريحات
ومواقف؟ وهل الثقة بين حمد الأمير وحمد رئيس الوزراء ووزير الخارجية قد تبخرت بحيث يخشي الأمير من محاولة
انقلاب من ابن عمه الذي يقال إنه الحاكم الحقيقي لقطر ورجل إسرائيل؟
أم لعل الأمير قصد الدول العربية التي لم تستجب لدعوته؟ أم.. أم.. المهم أن قطر كان ينبغي عليها وهي تتصدي لعقد قمة طارئة أن تتنبه لعدة أشياء أولها أن مأساة غزة تدخل ضمن الأمن القومي المصري..
وثانياً: هناك اختلاف كبير بين مصالح الدول العربية واهتماماتها! فدولة تعدادها 80 مليون نسمة لا يمكن أن يكون لها
نفس أجندة "مشيخة" تعدادها 300 ألف نسمة.
ثالثاً: التنافس علي تقديم يد المساعدة المنزهة عن الغرض ينبغي أن يكون في إطار إجماع عربي.. ثم إن الدم
الفلسطيني ليس سلعة لنقدم تعويضاً عنه.. للأسف مازالت الدوحة "مسكونة" باتفاق الدوحة لحل الأزمة اللبنانية..
دفعوا أموالاً واستثمارات لسوريا فضغطوا علي وكلائهم في لبنان.. أما قضية فلسطين فصعب إحداث إنجاز فيها بدون مصر.
عن جريدة الجمهورية
كتب : محمد على ابراهيم

خبر عاجل : سقوط طائرة اميركية




سقطت طائرة للخطوط الجوية الاميريكية فى نهر هدسون بنيويورك نتيجة دخول بعض الطيور لاحدى المحركات مما تسبب فى سقوطها عندما كانت فى طريقها لاقلاع وقد تم انقاذ ركابها149 الذين كانوا عليها و6 من الطيارين وهى من طراز ايرباص 320
وقد تم نقل 4 من ركابها للمستشفى للعلاج من اصابات طفيفة .

الخميس، يناير 15، 2009

استشهاد وزير الداخلية فى حركة حماس سعيد صيام وابنه وشقيقه


قصفت الطائرات العسكرية الإسرائيلية شقة شقيق وزير الداخلية في الحكومة الفلسطينية المقالة والقيادى بحركة حماس سعيد صيام بالصواريخ الكائن في عمارة الصحابة في شارع اليرموك بحى الشيخ رضوان.
وأفادت مصادر طبية فلسطينية أن القصف أسفر عن استشهاد 4 فلسطينيين على راسهم سعيد صيام وابنه محمد وشقيقه اياد واصابة عدد آخر بمنزل مجاور لمنزل شقيق صيام المستهدف .. فيما تم تدمير منزل شقيق صيام كاملا وتضررت عدة منازل مجاورة.
وأشار ضباط الاعلام الحربي في التلفزيون الاسرائيلي إلى أن احدى طائرات اف 16 نفذت عملية اغتيال بحق وزير الداخلية في الحكومة المقالة سعيد صيام ومعه 6 اخرين بينهم صالح ابو شريخ والذي عرفته القناة العاشرة بالتلفزيون الاسرائيلي بأنه مسؤول جهاز الامن الداخلي لحركة حماس.وقال المراسل العسكري للقناة العاشرة ان استخبارات الجيش تمكنت من رصد صيام وطاقمه في منزل قرب منزل شقيقه اياد وقامت باغتياله.وقد قصفت طائرة مقاتلة من طراز ( اف 16) مقر الجمعية الإسلامية في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة ودمرتها بالإضافة إلى اشتعال النار في عدد من منازل المواطنين المحيطة بالجمعية.كما قصف مقاتلة اف 16 منزلا في حي الكرامة بمدينة غزة .. وقال شهود عيان إن الطائرة أطلقت صاروخا على منزل ما أدى إلى تدميره بالكامل وإلحاق أضرار جسيمة في المنازل المجاورة وسقوط عدد من الضحايا شهداء وجرحى.وقصفت طائرات استطلاع إسرائيلية سيارة مدنية بالقرب من معبر صوفا التجاري شمال شرق رفح ولم تتمكن سيارات الإسعاف من الوصول إليها لنقل المصابين.
من جهة أخرى .. قال شهود عيان أنه يوجد العديد من الإصابات داخل المنازل في حي العمور بمنطقة الفخاري جنوب شرق خان يونس حيث الاجتياح الإسرائيلي منذ ليلة أمس ولم تتمكن سيارات الإسعاف من الوصول اليهم بفعل القصف الإسرائيلي المتواصل والذي يستهدف كل جسم متحرك في المنطقة. وقد ارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة لليوم العشرين على التوالي إلى 1095 شهيدا و5027 جريحا .. وقال الدكتور معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارئ بوزارة الصحة أن عدد الشهداء الذين ارتقوا منذ ساعات فجر اليوم وحتى مساء اليوم بلغ 37 شهيدا.من ناحية أخرى .. اعترفت مصادر عسكرية إسرائيلية مساء اليوم بإصابة تسعة مستوطنين بجراح وصفت حالة أحدهم بالخطيرة جراء سقوط صاروخين "غراد" أحدهم أصاب سيارة.
وقال بيان للناطق الرسمي بلسان نجمة داوود الحمراء عن سقوط صاروخ بشكل مباشر على سيارة ما أدى إلى إصابة سائقها بإصابة بالغة.وأضافت ان صاروخا فلسطينيا من طراز (غراد) اطلق من قطاع غزة اتجاه منطقة النقب الغربي جنوب اسرائيل.

الاثنين، يناير 12، 2009

هنية: صمود الفلسطينيين أمام القنابل الفوسفورية "معجزة إلهية"


أكد رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة اسماعيل هنية أن ما يجري في القطاع ويتحمله الشعب الفلسطيني بهذه الرقعة الضيقة من الارض، وتحمله لكل هذا القتل، وصموده في الميدان، وبقائه شامخا، صابرا، صامدا كصمود جبال فلسطين هو بمثابة معجزة من معجزات الله في هذه المرحلة ولينظر اليها ويتعلم منها كل أحرار العالم.
وأضاف:" رغم كل الالم، القتل، والدماء. ورغم هدم البيوت وجرف الاشجار والقنابل الفوسفورية واطنان المتفجرات نستشعر عون الله.. وأقول باسم اهلنا الذين يرسمون اليوم فجرا جديدا، ونصرا باذن الله، ان المؤمن لاخيه كالبنيان المرصوص، فصابروا لان نصر الله قريب.. دماء الشهداء الزكية ستصنع نصرا ولن تذهب هباءا".
وتابع:" لا أريد ان اتحدث في السياسة بل أريد ان اقول لاهلنا بغزة وأحرار العالم الذين هبوا لنصرة غزة إن الهبة يجب ان تتصاعد وتتواصل لان المحتل لا زال يقتل اطفالنا.. اننا على ارض غزة نمجد صمود غزة على المسار السياسي الذي من شأنه ان يؤدي الى انسحاب المحتل من ارض غزة، ونحن نتعاما بايجابية مع كل مبادرة من شانها ان تنهي هذا العدوان. اما المسارالثاني فهو التصدي للعدوان حتى يندحر المحتل عن أرضنا".
وبعث رئيس الحكومة المقالة تحية للمجاهدين في الميدان، قائلاً:" نقبل رؤوسكم وايديكم والارض من تحت نعالكم، انتم تدافعون عن حماكم وعن كرامة الامة، انتم اليوم اصحاب القرار وصناع النصر وانتم تاج هذه الأمة".

وختم كلمته بدعاء وهو ما يبرع فيه هذا الهنية فى القاء خطب الجمعة لا اكثر ولا يفهم شئ فى السياسة اطلاقا والا ما كان رمى بشعب غزة الى المحرقة التى هم فيها الحين وهما يختبون فى انفاقهم وفى قصورهم فى دمشق وبيروت.

خبر عاجل : قطر تدعو لقمة عربية طارئة فى الدوحة يوم الجمعة




قمة طارئة للبكاء على اللبن المسكوب فما يفعلون بعد مقتل اكثر من 1000 فلسطينى +5000 جريح فلسطينى لا من حماس ولا فتح ان حماس وفتح يلعبون بمقدارت الشعب الفلسطينى من اجل الاستحواذ على السلطة فاين قادة حماس ؟؟؟؟


فى غزة لم يقترب العدو الصهيونى من اسماعيل هنية ولا الزهار وفى دمشق يمكث مشعل فى قصر لا يحس فيه بالبرد كاطفال غزة ويطل كل يوم ليقول المقاومة بخير وسنقاتل حتى اخر طفل فلسطينى فى غزة واخر سيدة فى غزة واخر رجل كى تكون السبوبة كبيرة وتفتح المعابر والله انها حرب قذرة من قيادة حماس وفى الاخر ستقسم الغنائم بينهم وينسون شهداء غزة ويعودون للاستحواذ على الكراسى لن تفتح المعابر وسيظل اهالى غزة فى معاناة مع حماس وسيظل الخراب .




ويجتمع القادة فى قطر للتنديد والشجب ولا جديد كم من قرار اتخذ ولم ينفذ كم اوراق كتبت وقرارت من مجلس الامن الذى تحتمى به اسرائيل من اصدار قرارت لا تنفذ لا اجد ما اقول غير للحكام العرب ارحلوا .......ارحلوا


ولك الله يا غزة

اليهود يهاجمون المواقع العربية


قام هاكرز يهود بمهاجمة موقع الوطن http://www.watan.com/

الأربعاء، يناير 07، 2009

فى قطر يامرون الناس بالبر .... وينسون انفسهم

video

في لقاء لم يبث على قناة الجزيرة ولا حتى اتى ذكر للخبر ولو عابر التقى امير قطر مع وزيرة الخارجية الصهيونية التي وعدت بحرق غزة من وسط قاهرة المعز ولم يرد عليها احد ولو بكلمة في هذا الفيديو تشاهد امير قطر يقول للمذيع الصهيوني لا تفضحنا ممنوع التصوي, يعني نلتقي لتبادل القبل فقط بعيد عن اعين الكاميرات في القصور العامرة, ولكن لم يعلم سموه ان الكاميرا التي صاحبت الوزيرة ستفضح امر اللقاء وان الصهيونية لا امان ولا صاحب لها الا مصلحتها.

عيد ميلاد مجيد لاقباط مصر


الثلاثاء، يناير 06، 2009

Bring in the peacekeepers? It's not as easy as it sounds


Do I hear the braying of the UN donkey in Gaza? On his Middle East tour, the French President, Nicolas Sarkozy, may well be mentioning that well-known Eeyore figure on the East River, always so willing to send its peacekeepers on Mission Impossible. The Palestinians have been trying to internationalise their conflict with the Israelis ever since Yasser Arafat pleaded for UN forces to protect the Palestinians after the failure of the Oslo agreement


Always the Israelis have refused. The very odd observer force which the EU installed in Hebron after Baruch Golstein had massacred Palestinians at the mosque – its patrols regularly interrupted by the Jewish settlers of this very odd city – simply faded away. And the United Nations Relief and Works Agency has been throwing tents and food and school classes at the slums of Palestinian refugee camps for generations. Can it be that yet another Israeli failure in Gaza will change the dynamics of "peacekeeping" in the Middle East, that at last the ghost of Arafat will watch the "internationalisation" of the Israeli-Palestinian war


The cliché, in both senses of the word – both the tired phrase and the matrix for any future UN force – is, of course, UNIFIL, the so-called United Nations Interim Force in Lebanon. It arrived in southern Lebanon in 1978 after Israel's hopeless "Operation Litani", which was supposed to "destroy" the Palestinian guerrilla forces north of the Israeli border. The UN mandate insisted that the Israelis retreat to their international frontier – which they refused to do – eventually leaving the UN with an Israeli occupation force to the south of them and Palestinian units with bases inside the UN force and to the north of them

When Israel staged another hopeless invasion in 1982 – like its unrealistic Hamas operation in Gaza as well as the 1978 Lebanon invasion, it was supposed to "destroy" their Palestinian enemies – the UN found itself operating entirely within an Israeli occupation zone, even allowing Israel's intelligence officers to travel through UN checkpoints to arrest or assassinate members of the latest Lebanese militia to oppose the occupation in the south


Only when Israel withdrew from Lebanon in 2000, 22 years after the UN's first arrival, did the peacekeeping force – now largely from poorer African and Asian countries – operate independently, albeit with Hizbollah now installed in their midst. The 2006 Israeli-Hizbollah war ended with a larger UN force in southern Lebanon, this time commanded by Nato generals who patrolled an area free of Hizbollah weapons – but only because Hizballah's newer long-range rockets could be fired from north of the UN's area of operations


The UN force, it should be added, was constantly abused by Israel. It was accused of being "pro-Palestinian" (whatever that is), in league with "terrorists" (it was never explained how), weak, anti-Israeli and – of course – anti-Semitic. Israelis even accused a local UN Fijian commander of spreading Aids. So could there be yet another UN force in the region? Originally, there was a UN observer force on the Lebanese-Israeli border


It arrived in 1948 and still exists – unarmed, on the frontier to this day, within the UNIFIL zone – and this, in reality, could be the framework of a new UN force in Palestine. In other words, an unarmed observer group rather than a peacekeeping force, which could add an international voice to ceasefire violations between Israel and Hamas. But be sure, the Palestinians would then ask for the same institution to be placed on the West Bank-Israeli border – and therein lies the problem for both Israel and the UN


For which "frontier" would the UN then patrol? The UN border of the 1940s, the pre-1967 ceasefire lines – in which a pre-annexed East Jerusalem belonged to the Arabs – or the post-1967 border in which Israel claimed "annexed" Jerusalem, or the massive walled "frontier" which now bites deeply into yet more Palestinian territory – illegally in international law? And would the UN also have to "observe" the equally illegal Jewish settlements built on Arab land within the West Bank


Gaza sounds an easy option. The UN could place some international troops around Gaza. But it would only be a matter of time before they would be required around the West Bank. That would be a Palestinian dream – and, for those Israelis who wish to continue their expansion into Palestinian land – a nightmare


Robert Fisk

الاثنين، يناير 05، 2009

اتفرج يا مصرواى


هروب أحد مصابى غزة من معهد ناصر قبل شفائه


واقعه غريبة وغامضة تحاول أجهزة الأمن الوصول لتفسير لها سريعا حيث فوجىء مأمور قسم شرطة الساحل بأخطار من مستشفى معهد ناصر باكتشافه أخنفاء أحد مصابي غزة الذين وصلوا للمستشفى مؤخرا وعلى الفور أنتقل للمستشفى رجال الأمن حيث تبين أن المصاب شكري محمود مرسى الديايطى 31 سنه حضر للمستشفى فى 30/12/2008 مصاب بانفصال شبكى بالعين اليمنى وجروح متفرقه بالجسم أثر أصابته بشظايا أنفجارات داخل قطاع غزة وفجأة وقبل تماثله للشفاء فوجىء طاقم التمريض والأطباء بأختفاء المريض وخروجه من المستشفى دون علمهم وعدم عودته فتحرر محضر بالواقعه وجارى البحث عن المصاب الهارب .

شلح ونزال والجزيرة




كل يوم يظهر علينا مسؤل من حماس من دمشق ولا اعرف لماذا هؤلاء يقيمون بدمشق بعيدا عن امارتهم الاسلامية فى غزة هل لهم الحياة ولسكان غزة الموت نتيجة السياسة الغير مسئولة من حكومة حماس المقالة .

والسؤال هنا من اين لهولاء الاحساس وهم يلقون باهل غزة الى النيران ما ذنبهم ومن اين ياتون بالاموال اللازمة لمعيشتهم فى سوريا والناس لا يجدون ما ياكلون فى غزة.

والنغمة الجديدة فتح المعابر لماذا يريدون فتح المعابر هل هناك دولة على وجه الارض تفتح حدودها لكل من هب ودب وانا اتسال هل لو ان قطاع غزة غير محتل هل كان يقبل بان تبقى حدوده مفتوحة امام المصريين.
ويشعل الموضوع قناة الجزيرة التى فى كل وقت فتح المعبر قفل المعبر حتى عندما يصرح مراسل القناة ان المعبر مفتوح يقطع عليه المذيع المبرمج ناسف لانتهاء الوقت المحجوز للقمر الصناعى افيقى يا جزيرة الشعارات التى تستقبلى اليهود لزيارة قناتكم البغيضة ويكفى من يشاهد الاستديو الفايف ستارز الخاص بكم من اسرائيل.






السبت، يناير 03، 2009

حرق خادم الحرمين في طهران!


لم يجد هذا المتظاهر الإيراني سوى حرق صورة العاهل السعودي خادم الحرمين الشريفين التي تجمعه مع الرئيس الأمريكي جورج بوش.
طبعا هذا الحريق لا يتم بدون موافقة ومباركة السلطات الإيرانية. والصورة تعبر عن الشرخ بين تيارين يتصارعان في العالم العربي.
يا ترى لو حرقت صور نجاد أو أحد الملالي في أحدى العواصم العربية، ولنقل الرياض الممنوع فيها أي تظاهر أو اعتصام لصالح نصرة أهل غزة.. نقول أو نسأل ماذا سيكون رد الفعل الإيراني؟
الجواب معروف. والمعروف أيضاً أن الزعماء العرب وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين قد تحولوا إلى مسخرة لشعوب وحكومات العالم .. ومن يهن يسهل الهوان عليه.