الأربعاء، مارس ٠٤، ٢٠٠٩

سعودية تلد من أب غير سعودي في مطار البحرين والمملكة تمنع دخول الرضيع

رفضت السفارة السعودية في البحرين منح مواطنة ولدت طفلاً في مطار البحرين الدولي يوم الأربعاء الماضي ، تصريحاً يسمح لابنها الرضيع الذي لم يكمل أسبوعه الأول بالدخول إلى السعودية بحجة ان والده لا يحمل الجنسية السعودية .وقالت جريدة "سبق" الالكترونية السعودية أن المواطنة ( 33 عاماً ) قامت بعدة محاولات مع السفارة للسماح لها بالعودة بابنها الى السعودية ولو بشكل مؤقت تحت مسؤوليتها وكفالتها حتى تنتهي من إنهاء الإجراءات النظامية المتعلقة في مثل هذه الحالات .
وقالت المواطنة (م .ي) إنها صدمت كمواطنة سعودية من منعها من اصطحاب ابنها إلى وطنها من قبل سفارة بلدها ، خاصة وان جميع المسئولين في السفارة على علم بظروف ولادتها التي جاءت بشكل مفاجئ في المطار قبل ساعتين من موعد إقلاع رحلتها إلى الرياض ، مشيرة إنها حين طلبت مساعدة السفارة اخبروها إنهم يمكن أن يساعدوها هي فقط بينما هم ليسوا مسئولين عن طفلها .
وأشارت المواطنة إلى أنها تقيم حالياً في شقة مفروشة على حسابها الخاص في المنامة ولم تتلق أي تعاون من قبل السفارة ، مضيفة بقولها " كأنهم يعاقبونني على زواجي من غير سعودي رغم أنني تزوجته بطريقة رسمية وقد اتبعت كل الإجراءات والأنظمة والقوانين في هذا الجانب ولم أخالف النظام حتى أعاقب الآن بأعز ما املك فلذة كبدي وأتمنى من أي مواطن ان يضع نفسه مكاني ليحس بألمي وكبر مصيبتي" .وأوضحت المواطنة أنها كانت قادمة من الدوحة حيث يقيم زوجها وهو من الجنسية الإثيوبية ومتجهة إلى الرياض حيث تقيم هي مع والدها ووالدتها بسبب كبر سنهما للاعتناء بهما ولانها ابنتهما الوحيدة وهو السبب الذي جعلها لا تقيم مع زوجها في الدوحة بشكل مستمر ، مشيرة إلى إنها كانت يوم الأربعاء الماضي تنتظر في صالة الترانزيت بمطار البحرين الدولي قبل أن تلد عند الساعة الثامنة و40 دقيقة صباحاً أي قبل موعد إقلاع الطائرة إلى الرياض بساعتين .
و أشار الدكتور مفلح القحطاني رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان إلى إن الجمعية ستبذل جهدها في حل هذه المسالة الإنسانية ، وستخاطب السفارة السعودية في البحرين لمساعدة المواطنة في مشكلتها ، ومنحها تصريح دخول لابنها ولو بشكل مؤقت حتى تنهي بعد ذلك الإجراءات القانونية المتعلقة بهذا الجانب .
هذا الخبر جاء على موقع اربيان بزنس والخبر عادى لمن يعيش فى الخليج ويعرف قوانينها ولكن الغريب فى الامر هو ردود القراء التى تنم على تخلف غريب وتصل الى التخلف والرجوع الى عصور ما قبل التاريخ.
فاذا كانت هذه الدول تتعامل هكذا مع مواطنيها فما بالك بالوافد او المقيم وخصوصاااااااااا من الجنسية العربية.

هناك تعليق واحد:

Desert cat يقول...

يا حبيبتى مش تنصدمى اوى كدا لو تباعتى الفتاوى بتاعتهم اللى تجيب تخلف عقلى هتعرفى ان الناس دى فعلا مش تعرف حاجه عن الحياة الطبيعية وقبول الآخر .. الناس دى اساسا مجردة من الانسانية انا فعلا اللى بيغيظنى الناس اللى بتاخدهم نماذج يحتذى بيه

تحياتى