الخميس، مارس ١٢، ٢٠٠٩

تحية للمعارضة الموريتانية


انسحب ممثلي الجبهة الوطنية للدفاع عن الديموقراطية المعارضين لانقلاب السادس من اب/اغسطس فى موريتانيا من جلسة المصالحة التى اقامها القذافى وذلك بعد دعوته الى طى صفحة الماضى والتطلع الى الامام ومع اقتراب موعد اجراء الانتخابات الرئاسية فى 6/6 /2009 وهوما رفضتها المعارضة لانه تاييد للحكومة العسكرية واجندتها التى تسعى الى تنفيذها خلال الفترة القادمة.


فتحية للمعارضة الموريتانية وللمعارضة فى مصر الفاتحة على موتها وللفقيدة الرحمة وللشعب الصبر والسلوان

ليست هناك تعليقات: