الخميس، أكتوبر ٣٠، ٢٠٠٨

فتاة من اسرائيل


محامية نهي رشدي تتخلي عنها وتقرر استئناف الحكم لصالح المتهم

فجرت نجلاء الإمام، المحامية بالنقض، مفاجأة في قضية التحرش الجنسي، التي كانت تتولي فيها الدفاع عن المدعية نهي رشدي، عندما أعلنت أنها قررت استئناف الحكم لصالح المتهم.
كانت المدعية - وهي مخرجة أفلام تسجيلية - قد اتهمت الشاب شريف رجب جبريل، بالتحرش بها في يونيو الماضي، حيث ألقي القبض عليه وأحيل للنيابة، وعاقبته محكمة الجنايات بالسجن ٣ سنوات .
وقالت نجلاء لـ «المصري اليوم»، إنها توصلت لمعلومات عن المدعية، جعلتها تقرر التخلي عنها بعد ٣ أيام من صدور الحكم، هي أن «نهي» من عرب ٤٨ ومولودة في يافا شمالي تل أبيب وتحمل جواز سفر إسرائيلياً،
كما سبق أن اتهمت ضابطاً فرنسياً بالتحرش بها أثناء وجودها في فرنسا قبل عام ونصف، وحصلت منه علي تعويض. وأوضحت المحامية تفاصيل معرفتها بهذه المعلومات،
وقالت إنها كانت معها في مقابلة تليفزيونية علي قناة M.b.c وأن المذيع قال لنهي: «حالات التحرش دي مابتحصلش حتي في إسرائيل»، فردت عليه الفتاة: «إسرائيل دي دولة محترمة»،
وأنها - أي نجلاء - بحثت عن معلومات وأوراق خاصة بالفتاة، وعرفت أنها ولدت في يافا، وأضافت أنها منذ ذلك الوقت قررت استئناف الحكم لصالح المتهم والدفاع عنه .
نقلا عن المصرى اليوم

ليست هناك تعليقات: