الخميس، يناير ٢٩، ٢٠٠٩

حقيقة .....حماس ( 5 )

مشعل: نعمل على بناء مرجعية جديدة للشعب الفلسطيني غير منظمة التحرير



في مهرجان احتفالي بالدوحة
مشعل: المقاومة الفلسطينية تدرس بناء مرجعية بديلة




امير قطر استقبل رئيس المكتب السياسي لحماس واستعرض معه آخر التطورات والمستجدات
مشعل.... شكراً لقطر .. لأميرها وشعبها وكل رجالها ونسائها وأطفالها وهناك قادة تكبر بلادهم بهم






أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن قوى المقاومة الفلسطينية تتداول "بناء مرجعية وطنية تمثل الداخل والخارج وتضم جميع قوى وتيارات شعبنا وشخصياته الوطنية".


وأوضح مشعل الذي أهدته قطر سيفا نهاية الحفل التضامني أن فصائل المقاومة تتعرض "للمساومة بقسوة" في كل هذه الملفات، مشيرا إلى أن الأولوية الآن هي كسر الحصار وفتح المعابر وإعادة إعمار غزة وكذا إعادة بناء البيت الفلسطيني والوحدة الوطنية "على أصولها الصحيحةوفي مهرجان خطابي أقيم مساء أمس في الدوحة للاحتفال بانتصار غزة وجه مشعل الشكر لدولة قطر أميراً وشعباً على مواقفها المساندة للشعب الفلسطيني.


وقال مشعل جئناكم قبل أسبوعين لنقول لكم قفوا معنا أما اليوم فنقول لكم.. شكراً لقطر لأميرها وشعبها لكل رجالها ونسائها وأطفالها مضيفاً ان قطر كانت كبيرة بمواقفها ودعمها وموقف قائدها الشيخ حمد فهناك قادة تكبر بلادهم بهم.


ودعا مشعل البلاد العربية وقادتها وعلماءها وبرلماناتها أن يتكئوا في إيصال مساعداتهم للشعب الفلسطيني في قطاع غزة على أنموذج قطر قائلاً: ان أمير قطر قد وعد بإيصال المال مباشرة الى أهل غزة.


وكشف مشعل في كلمته في المهرجان عن توجه قوى المقاومة الفلسطينية الى العمل على بناء مرجعية وطنية جديدة للشعب الفلسطيني قائلاً: اعلن من الدوحة أن ما نتداوله نحن قوى المقاومة والفصائل في أجواء النصر العمل على بناء مرجعية وطنية تمثل جميع القوى وتمثل الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج.


وكان مشعل قد وصف في كلمته منظمة التحرير الفلسطينية في حالتها الراهنة أنها عاجزة وأداة لتعميق الانقسام.وأكد مشعل أن ما تحقق في غزة نصر حقيقي للشعب الفلسطيني لأن العدو فشل عسكرياً وسياسياً وانسحب دون قيد أو شرط حيث لم يجرؤ على الدخول الى عمق غزة لأنه وجد مقاومة عظيمة مضيفاً أن المعارك لا تقاس بخسائرها وإنما بنتائجها.


ليست هناك تعليقات: